كاسيميرو يكشف الكذبة التي جعلته يلعب في وسط الميدان

كشف البرازيلي كاسيميرو، متوسط ميدان فريق ريال مدريد الإسباني، أنه لم يفكر في مرحلة صباه بأن يلعب في مركز خط الوسط، ولكنه لجأ إلى هذا الأمر عندما شارك في اختبارات نادي ساو باولو البرازيلي.

وأجرى كاسيميرو، والذي يُعد أحد أفضل لاعبي خط الوسط المدافعين في العالم، مقابلة تليفزيونية مع برنامج «يونيفرسو فالدانو» ستُذاع بشكلٍ كامل الثلاثاء المقبل كشف خلالها عن الواقعة التي جعلت منه لاعب وسط مدافع.

وجاء في حديثه: «قدمت نفسي في اختبارات ساو باولو على أنني مهاجم، كنت أمتلك بنية جسدية جيدة ودائمًا ما كنت أنا اللاعب الأطول وكنت أسجل أهدافًا برأسي».

وتابع: «عندما وصلت إلى اختبارات النادي، وكنت أبلغ من العمر آنذاك 12 أو 13 عامًا، كان هناك ما يقرب من 300 لاعب ينتظرون إجراء الاختبارات، وكان من المفترض أن يقع الاختيار على 50 لاعبًا منهم، قدمت نفسي على أنني لاعب مهاجم وقلت للقائمين على الاختبارات: «أنا لاعب مهاجم»، وأذكر جيدًا أنه حينما سأل المدرب من يلعب كحارس مرمى رفع ثلاثة لاعبين أيديهم، وعندما سأل من يعلب كمهاجم رفع أكثر من 40 شخصًا أيديهم، وقتها حدثت نفسي قائلًا: «أنا لست مهاجمًا فهناك منافسة كبيرة»».

وأضاف: «وحدث الأمر نفسه حينما سأل المدرب عمن يلعب كلاعب وسط، وبعد ذلك سأل المدرب قائلًا: «من منكم يلعب كخط وسط مدافع؟، في ذلك الحين رفع سبعة أو ثمانية أيديهم، وقتها قلت: «أنا، أنا لاعب وسط دفاعي»، تدربت كلاعب وسط مدافع، حينئذ وجه المدرب حديثه لي قائلًا: «أنت لست لاعب وسط مدافع أنت مهاجم، أجبته مصرًا: «نعم، نعم، أنا لاعب وسط مدافع، ومن هناك بدأ كل شيء».

ولم تكن تلك الحقيقة الوحيدة التي كشف عنها كاسيميرو في المقدمة التي بثها البرنامج التليفزيوني قبيل نشر المقابلة كاملة يوم الثلاثاء المقبل، إذ تحدث أيضًا عما دار بينه وبين مدربه الفرنسي زين الدين زيدان بعد شهور من تولي الأخير مهمة قيادة الفريق.

وفي هذا السياق صرح: «أذكر حينما أتى زيزو لم أشارك في الخمس مباريات الأولى، وأخبرت نفسي قائلًا: «ما يحدث مع هذا؟»، وتوجهت إلى مكتبه وقلت له: «أيها المدرب نحن في شهر يناير وأريد أن أشارك، أنا أود اللعب، وأذكر أنه أجابني بهذه الكلمات: «كاسيمير، فلتتحلى بالهدوء، عندما تبدأ اللعب لن تغادر الملاعب أبدًا».

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى