رغم رغبته في المغادرة.. بوجبا يطلب راتبًا خياليًا من إدارة يونايتد

أكدت تقارير صحفية إنجليزية أن الفرنسي بول بوجبا لاعب وسط نادي مانشستر يونايتد يعيش أيامًا غير سعيدة في النادي الإنجليزي، وينوي الرحيل عن صفوفه خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل.

لاعب الوسط الفرنسي كان الطلب الأهم لمواطنه زين الدين زيدان المدير الفني لنادي ريال مدريد خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، لكن في النهاية لم تكلل جهود النادي الملكي بالنجاح.

وحسب صحيفة «صن» الإنجليزية، فإن بوجبا عازم على الرحيل بأي ثمن عن مانشستر يونايتد، وهو ما يفتح الباب مجددًا أمام ريال مدريد، ويمنحه فرصة الانقضاض والتوقيع مع الحائز على كأس العالم 2018 رفقة منتخب بلاده.

وفي إيطاليا، وتحديدًا صحيفة «توتوسبورت»، خرجت تأكيدات بأن بوجبا جلس مع مسئولي مانشستر يونايتد للتفاوض حول تجديد عقده مع الفريق، لكنه طلب راتبًا خياليًا.

وأشارت الصحيفة إلى أن بوجبا يطلب من يونايتد الحصول على راتب قدره 34 مليون يورو في الموسم، وهو راتب أعلى مما يتقاضاه البرتغالي كريستيانو رونالدو رفقة نادي يوفنتوس.

وفي الحقيقة، فإن يوفنتوس وريال مدريد لم يبعدا أعينهما عن وضعية بوجبا في مانشستر يونايتد، والذي يتفاوض ببراعة مع ناديه للتجديد، لأنه يعلم جيدًا أن الناديين الإيطالي والإسباني يحاولان التوقيع مع الدنماركي كريستيان إريكسن لاعب وسط نادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي، والذي سيكون متاحًا بالمجان في ظل انتهاء عقده مع «السبيرز» بنهاية الموسم الحالي.

وأشارت «توتوسبورت» أن مانشستر يونايتد يمتلك بندًا يتيح له التجديد مع بوجبا لمدة موسم إضافي دون استشارة اللاعب، حيث يتمسك «الشياطين الحمر» باستمرار اللاعب بأي ثمن.

ويقدر مانشستر يونايتد بوجبا بقيمة 200 مليون يورو، وهو ما يعقد المفاوضات مع أي نادٍ يرغب في ضمه، ويعي الفرنسي جيدًا هذه الحقيقة، لذلك جلس للتفاوض مع النادي الإنجليزي، بدون استبعاد احتمالية خروجه أو عدم انضباطه في «الشياطين الحمر».

وبمجرد فوزه بلقب كأس العالم، فإن هدف بوجبا الكبير التالي هو إضافة لقب دوري أبطال أوروبا إلى خزائنه، وفكرة اللعب في الدوري الأوروبي رفقة مانشستر يونايتد، محبطة بالنسبة له، لأنه يرغب باللعب في دوري الأبطال، ويريد في الجزء الثاني من الموسم أن يختار ناديًا يمكنه تحقيق لقب «تشامبيونزليج»، وهو ما قد يعجل بفكرة انتقاله إلى فريق زين الدين زيدان، ويجعل النادي الملكي الوجهة المفضلة بالنسبة للفرنسي.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى