تعرف على جونزاليس حكم “ديربي مدريد” الذي يحبه أتلتيكو ويخشاه راموس

سيتولى الحكم المخضرم خوسيه لويس جونزاليس جونزاليس مهمة قيادة «ديربي مدريد»، بين أتلتيكو مدريد وريال مدريد، في قمة مباريات الجولة السابعة من الدوري الإسباني، والذي يحمل الرقم 273 في المباريات الرسمية بين كبيري العاصمة الإسبانية.

وبالنسبة إلى الحكم صاحب الخمسة وأربعين عامًا، فإن المباراة المرتقبة تعد الديربي الأول الذي يديره بين لاعبي الغريمين في الليجا، على الرغم من قيامه بتحكيم 47 مباراة سابقة، كان أحد الفريقين طرفًا فيها.

وبدأ جونزاليس جونزاليس التحكيم وهو بعمر الثالثة عشر عامًا فقط، وتمت ترقيته ليكون من حكام الليجا في 2009، واختارته اللجنة الفنية للحكام في موسم 2014-2015، ليكون الحكم الأفضل في الدوري الإسباني.

ويمتلك الفريقان أرقامًا جيدة تحت قيادة هذا الحكم، حيث سبق لأتلتيكو مدريد تحقيق الفوز في 9 من أصل 10 مباريات على ملعبه، قادها جونزاليس جونزاليس، وتعرض لهزيمة وحيدة، كانت أمام ريال بيتيس في موسم 2011-2012.

وبالإضافة إلى ذلك قام الحكم المخضرم بطرد 4 لاعبين من منافسي أتليتكو مدريد، مقابل 3 لاعبين للروخي بلانكوس، وكانت جميعها خارج أرض الفريق المدريدي، كما احتسب 4 ركلات جزاء لصالح فريق المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني، وحصل لاعبو أتليتكو مدريد خلال تلك المباريات العشر على 22 بطاقة صفراء، مقابل 34 لمنافسيه.

وكحقيقة غريبة، فإن أتلتيكو مدريد تلقى فقط 7 أهداف في 4 مباريات تحت قيادة الحكم، وخرجت شباكهم نظيفة في 6 مباريات، وشهدت مباراة واحدة فقط غيابهم عن التسجيل.
رغم الأرقام الجيدة.. جرس إنذار في ريال مدريد

أما على الجانب الآخر، أدار جونزاليس جونزاليس 12 مباراة لصالح ريال مدريد خارج ملعبه، حقق خلالها النادي الملكي الفوز في 8 مباريات، بنسبة 66.6%، مقابل تعادلين وخسارتين، والمثير أن الهزيمتين جاءتا أمام نادي إشبيلية، في موسم 2013-2014 بنتيجة 2-1، وموسم 2015-2016 بنتيجة 3-2.

أما التعادلان كانا أمام فريقين من إقليم الباسك، حيث تعادل أمام ريال سوسيداد في موسم 2012-2013، وأخيرًا أمام أتليتك بيلباو في موسم 2018-2019، وهي آخر مباراة أدارها جونزاليس جونزاليس لريال مدريد خارج سانتياجو بيرنابيو.

ونجح لاعبو ريال مدريد في التسجيل في كل المباريات الـ 12 تحت قيادة جونزاليس جونزاليس خارج ملعبهم، وقام الحكم باحتساب 3 ركلات جزاء على النادي الملكي، فيما لم يمنح «الميرنجي» سوى ركلة جزاء وحيدة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى