الإصابة تبعد لابورت طويلا عن الملاعب

أعلن الإسباني جوسيب غوارديولا مدرب نادي مانشستر سيتي الإنكليزي لكرة القدم، غياب قلب دفاعه الفرنسي إيمريك لابورت عن الملاعب لفترة قد تصل الى ستة أشهر، بعد خضوعه لعملية جراحية في الركبة اليمنى.

وقال المدرب الكاتالوني إن أحد أغلى المدافعين في العالم سيبتعد لفترة “ستكون طويلة. خمسة أشهر أو ستة”، وذلك خلال مؤتمر صحافي الجمعة عشية استئناف مباريات الدوري الممتاز بعد فترة التوقف الدولية.

وأصيب لابورت في المباراة ضد برايتون (4-صفر) في 31 غشت الماضي ضمن الدوري الإنجليزي الممتاز، وخضع مطلع شتنبر الحالي لعملية جراحية ناجحة، بحسب ما أعلن فريقه.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى