ذكرى أول مباراة لكاسياس بقميص ريال مدريد منذ 20 عاما

شهد يوم 12 سبتمبر 1999 على ملعب سان ماميس الظهور الأول للحارس الإسباني العملاق إيكر كاسياس بقميص فريق ريال مدريدأمام فريق أتلتيك بيلباو بعدما منحت له الفرصة بسبب تعرض الحارس الألماني بودو إليجنر للإصابة العضلية.

ويعتبر هذا التاريخ مميزا جدا في مسيرة حارس ريال مدريد السابق والمنتخب الإسباني كاسياس، واليوم الخميس يصادف الذكرى العشرين له منذ انطلاقته الأولى في دوري الدرجة الأولى الإسباني مع النادي الملكي.

وهو تاريخ أراد كاسياس نفسه تذكره، وقام بنشر رسالة على حسابه الرسمي على موقع «تويتر» تحمل صورته بقميص الريال مدريد في عام 1999 وصورته في فريقه الحالي بورتو البرتغالي في عام 2019، وجاءت رسالته كالتالي: «12 سبتمبر هو تاريخ خاص بالنسبة لي، ففي هذا اليوم كنت محظوظا بالمشاركة لأول مرة كلاعب كرة قدم محترف في أكبر فريق في الكون، لقد كان في هذا اليوم توتر شديد للغاية وأيضا شغف كبير، لقد مرت 20 عاما، لا أكثر ولا أقل، وأتمنى أن تأتي العديد من السنوات الأخرى».

جدير بالذكر أن كاسياس، البالغ من العمر 38 عاما، قام خلال الساعات القليلة الماضية بنشر تدوينتين أخريين قبل نشر هذه الصورة، وفي أحدهما علق: «الطريق إلى أتلتيك بيلباو»، أما الثانية فقد كتب: «أعصاب مشدودة…»، حيث أراد تذكير الجميع حول الأحاسيس التي كان يمتلكها في ذلك اليوم الذي سافر فيه مع الفريق إلى إقليم الفاسك.

وفي الحقيقة، كاسياس لم يكن أيقونة ريال مدريد فحسب، بل أيضا مع منتخب إسبانيا نظرا لما حققه من ألقاب وإنجازات جماعية وفردية طوال مسيرته، فقد فاز مع إسبانيا بلقب كأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا، ولقبين ليورو 2008 و2012، وفاز مع ريال مدريد مرتين ببطولة الدوري الأوروبي، وثلاثة ألقاب دوري أبطال أوروبا، و5 مرات بطولة الدوري الإسباني، ولقبين كأس ملك إسبانيا، و4 مرات كأس السوبر الإسباني، وحقق كأس العالم للأندية مرتين، وفي البرتغال حقق لقب الدوري موسم 2017-2018، وكأس السوبر البرتغالي مرتين.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى