تطورات جديدة تُبعد بوجبا عن ريال مدريد.. وتفتح الباب أمام إريكسن

شهدت الشهور القليلة الماضية أنباء تتعلق باهتمام نادي ريال مدريد الإسباني بالتعاقد مع الفرنسي بول بوجبا، متوسط ميدان فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، وعلى الرغم من رغبة الفرنسي الآخر زين الدين زيدان، مدرب «المرينجي» بضم مواطنه ورغبة الأخير في اللعب تحت قيادة «زيزو» إلا أن سوق الانتقالات الصيفية الماضية انتهى دون أن يتحقق مراد كليهما.

ولكي تتمكن إدارة نادي ريال مدريد من إبرام صفقة بول بوجبا، كان لزامًا عليها القيام بعدة أمور، أبرزها: التخلي عن خدمات عدد من لاعبي الفريق كالويلزي جاريث بيل والكولومبي خاميس رودريجيز لتمويل صفقة لاعب وسط الفرنسي والتمكن من إقناع إدارة «الشياطين الحمر» بالتحلي عن بول.

وعلى الرغم من ضغط إدارة «المرينجي» من ناحية وبوجبا من ناحية أخرى، إلا أن إدارة العملاق المنشستراوي استطاعت الوقوف ضد كليهما وحالت دون إتمام الأمر، ولم يقتصر الأمر على هذا فقط، بل وتحاول أيضًا في الوقت الحالي تمديد عقد لاعبها الفرنسي، إذ تواصلت خلال الأيام القليلة الماضية مع مينو رايولا، وكيل أعمال بوجبا، وتفاوضه في مسألة تمديد عقد موكله.

ومن المقرر أن ينتهي عقد بوجبا في عام 2021، ويمكن للنادي الإنجليزي تمديد عقده لمدة موسم آخر، ولكنه لا يود اللجوء إلى هذا الأمر ويفضل التوصل إلى اتفاق مع اللاعب وزيادة راتبه لإخماد أي رغبة بداخله في الرحيل عن إنجلترا.

وفي حالة تمديد تعاقده فإن احتمالية انضمام بوجبا إلى ريال مدريد ستنتهي تمامًا، وأما في حالة عدم التمديد فإن «الملكي» سيعود مرة أخرى للصراع وسيحاول التعاقد معه الموسم المقبل.

استهل لاعب الوسط الفرنسي موسمه بشكلٍ سيء للغاية، وقبل هذا بأيام جمعت عدة محادثات بول وزيدان تناولت الحديث عن المشروع الذي يرغب مدرب ريال مدريد في تدشينه رفقة الفريق وأن بوجبا سيكون أحد أعمدة هذا المشروع، وهو ما أثار اهتمام اللاعب في الرحيل إلى مدريد، ولكنه شعر بخيبة أمل بعد انتهاء سوق الانتقالات دون الرحيل.

وفور أن بدأ الموسم شرع اللاعب في المشاركة بمباريات فريقه، ولكنه فوجئ بهتافات عنصرية ضده صادرة من جمهور فريقه، لا سيما بعد إخفاقه في تسجيل ركلة جزاء احتسبها حكم مباراة وولفرهامبتون، وعلى الرغم من هذا، فإن النادي أكد أنه يحظى بدعمه هو وجمهور الفريق وقدم له زيادة كبيرة في راتبه لبقائه رفقتهم لسنوات مقبلة.

وضعت إدارة ريال مدريد خطة بديلة في حالة فشل التعاقد مع بوجبا، ولكن زيدان ظل يراهن على مواطنه، وهو ما جعل الوقت يمر دون حسم ملف التعاقد مع هذه الخطة البديلة المتمثلة في الدنماركي كريستيان إريكسن، لاعب فريق توتنهام هوتسبير الإنجليزي.

وفي حالة عدم تغير موقف بوجبا الصيف المقبل، فإن الدنماركي سيكون الأقرب للانضمام إلى «المرينجي»، إذ أن عقده سينتهي الصيف المقبل ولم يجدده مع «السبيرز» إلى الآن، وهو ما يُتيح له الدخول في مفاوضات مع أي نادي بداية من شهر يناير المقبل.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى