الكشف عن أسباب رفض عثمان ديمبيلي الرحيل إلى باريس سان جيرمان

تصدر عثمان ديمبيلي، لاعب برشلونة الإسباني عناوين الصحف العالمية في الأيام الأخيرة وتحديدًا سوق الانتقالات الصيفية الماضية، بشأن دخوله في صفقة عودة النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، مهاجم باريس سان جيرمان.

ويعتبر ديمبيلي العامل الأساسي في عدم إتمام هذه الصفقة خاصة بعد موافقة زميليه الآخرين إيفان راكيتيتش وتوديبو على الدخول في صفقة تبادلية مع نيمار، ولم يرغب الفرنسي في وضع نهاية مسيرته داخل قلعة البلوجرانا، والرحيل إلى باريس، وعلى الرغم من انتهاء الميركاتو الصيفي فإن قضية نيمار مازالت مستمرة.

وفي صباح اليوم الخميس كشفت صحيفة «ليكيب» الفرنسية عن أبرز أسباب رفض عثمان ديمبيلي الرحيل عن صفوف البلوجرانا والانضمام إلى صفقة مهاجم سان جيرمان، وأوضحت الصحيفة الفرنسية أن السبب الرئيسي يتمثل في رغبة ديمبيلي في البقاء مع برشلونة، وليس لديه أي نية للرحيل من برشلونة.

وأكدت الصحيفة الفرنسية أن النادي الكتالوني بالنسبة لعثمان ديمبيلي هو النادي الذي يستطيع تحقيق أحلامه، ولا يخشى الدخول في منافسة مع زملائه حتى لو كانت مع نيمار نفسه، تحت شعار: «سأكافح من أجل إثبات نفسي هنا»، هذه كانت رسالة ديمبيلي للمقربين إليه.

وأضافت الصحيفة أن خيار المنافسة في الدوري الفرنسي مع سان جيرمان لم يقنع ديمبيلي خاصة أنه يريد الفوز بالكرة الذهبية، وفي باريس لن يكون قريبًا من إنجاز هذا الأمر.

ديمبيلي.. الخيار الأول لتوماس توخيل
العلاقة بين ديمبيلي وتوخيل، مدرب النادي الفرنسي حاليًا تعتبر سلسلة، خاصة أنهما تواجد سويًا في بوروسيا دورتموند لمدة عام واحد ولديهما علاقة جيدة، بعيدة عن السياق الاحترافي.

وكشفت «ليكيب» أن ديمبيلي وتوخيل يتحدثان باستمرار ويهنئان بعضمها البعض عند تحقيق الإنجازات، لهذا كانت العلاقة الجيدة بينهما هي العامل الأساسي لاختيار ديمبيلي كبديل في حالة رحيل نيمار عن ملعب «حديقة الأمراء».

وعندما بدأت المفاوضات لانتقال نيمار، أبلغ توخيل الإدارة الرياضية في باريس بضرورة انضمام عثمان ديمبيلي إلى صفوف سان جيرمان، ولكن اللاعب الفرنسي حاليًا يفكر فقط في التتويج مع النادي الكتالوني.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى