هشام الخلصي يستفز الجماهير الودادية.. وصحفي مصري يرد عليه

استفز هشام الخلصي، مقدم برنامج “مساء إفريقيا”، الذي كان يبحث على قناة “بي إن سبورت” القطرية، على امتداد بطولة كأس أمم إفريقيا، جماهير الوداد الرياضي، بعدما اعتبر تجاوز اختصاصاته واعتبر أن الترجي توج بدوري أبطال إفريقيا، بالرغم من أن القضية ما تزال في يد “الطاس”.

وقال الخلصي، إن الجزائري يوسف بلايلي، هو أول لاعب إفريقي يتوج بثلاثة ألقاب قارية في ظرف ثمانية أشهر، في إشارة إلى لقبين في دوري الأبطال، الأول ضد الأهلي سنة 2018، والثاني ضد الوداد في 2019، وكأس أمم إفريقيا مع منتخب بلاده.

واعترض صحفي مصري شارك في البرنامج على كلام الخلصي، حيث قال له إن قضية نهائي دوري أبطال إفريقيا لم تحسم بعد، وما تزال في يد المحكمة الدولية للتحكيم الرياضي، ليرد الخلصي على أن فريق باب سويقة، هو من توج باللقب في ليلة النهائي، ويقول للصحفي: هل لديك مشكل مع الترجي؟

وأضاف الصحفي المصري، أنه ليس لديه أي مشكل مع الترجي، لكنه يقول كلمة الحق إرضاء لله قبل كل شيء، معتبرا أن القضية بيد المحكمة ولم يتم الحسم فيها بعد، لكن الخلصي تشبث بموقفه وأصر على أن الترجي هو من توج باللقب رغم كيد الكائدين.

يشار إلى أن إياب نهائي دوري الأبطال، شهد فضيحة بكل المقاييس، بعدما ألغى حكم الراية هدفا صحيحا لصالح الوداد، بدون العودة إلى الـVAR، قبل أن يتبين فيما بعد أن التقنية معطلة، لتتوقف المباراة وتنزل القوات الخاصة إلى أرضية الملعب مدججة بالأسلحة، ويلعن الفريق التونسي بطلا تحت الضغط، ودون استكمال اللقاء، وهذا ما أكده فيما بعد رئيس “الكاف” الملغاشي أحمد أحمد، ومندوب المباراة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى