السينغالي ماني يلعب في “ملعب صلاح” في كأس أمم أفريقيا!

بعد خروج محمد صلاح من بطولة كأس أمم أفريقيا، لم يتردد زميله في فريق ليفربول ساديو ماني في القيام بتصرفات دأب النجم المصري على القيام بها. النجم السينغالي يحاول خطف قلوب المصريين والمشجعين خلال المسابقة الأفريقية.

تثير بعض تصرفات نجم ليفربول محمد صلاح إعجابا كبيراً سواء داخل أو خارج المستطيل الأخضر. فالنجم المصري منح في أكثر مرة قميصه إلى طفل صغير يعشق صاحب القدم اليسرى الساحرة، فضلاً عن تبرع هداف الدوري الإنجليزي بسخاء للمحتاجين.

ومع توديع محمد صلاح بطولة كأس أمم أفريقيا المُقامة حالياً في مصر، يبدو أن زميله في فريق “ليفربول” ساديو ماني أستغل الفرصة لتغطية الفراغ الذي تركه صلاح والسعي لكسب قلوب الجاهير.

فقبيل انطلاق مباراة المنتخب السينغالي ونظيره البنين برسم ربع نهائي كأس أمم أفريقيا، التقطت الكاميرا النجم ساديو ماني وهو يربط حذاء أحد الأطفال الصغار، الذين يأخذهم اللاعبون معهم أثناء الدخول إلى أرضية الميدان.

كما أنه في منظر مشابه تقريباً لما تقوم به بعض الجماهير مع محمد صلاح، طلب بعض المشجعين من نجم السينغال ساديو ماني أن يمنحهم قميصه، الذي يحمل الرقم 10.

ولم تتوقف تصرفات ساديو ماني عند هذا الحد، فقد كشف موقع “cafonline” عن لفتة إنسانية آخرى قام به نجم “الريدز”، حيث وافق هذا الأخير على إجراء مقابلة مع أحمد جمال أحد المتطوعين ضمن بطولة كأس أمم أفريقيا.

وأوضح موقع “cafonline” أن ساديو ماني حقق حلم أحمد جمال بإجراء مقابلة معه. ويُعاني جمال من فقدان البصر إلاّ أنه يكافح بقوة من أجل أن يشتغل في مجال الصحافة، الذي يحبه كثيراً.

وقال الشاب أحمد جمال عن تجربته مع نجم السينغال “أنا سعيد للغاية للقاء ساديو ماني. أنا أشجع ليفربول منذ سنة 2005 وأحب ماني شخصياً مثلما أحب محمد صلاح”. وأضاف: “إن (ساني) شخص ودود للغاية ومتواضع. وعندما طلبت منه مقابلة قصيرة رحب بالأمر وأنا سررت كثيراً بذلك”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى