نادي مازمبي يعلق على “فضيحة” رادس

علق نادي مازمبي الكونغولي، على الفضيحة التحكيمية المدوية التي شهدها الملعب الأولمبي برادس، والتي راح ضحيتها الوداد الرياضي المغربي.

وقال فريدريك كيتينجي المدير العام لفريق مازمبي، في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “قبل النهائي، أدار غاسما مباراة ذهاب نصف النهائي من المسابقة وكان أداءه يفتقر إلى الحياد”.

وأضاف في تغريدة أخرى:”بماذا يمكن تفسير تعين الحكم نفسه لإدارة مباراتين في دورين متتاليين، لنفس الفريق على نفس الملعب “رادس”، غاساما قاد موقعة مازمبي والترجي في ذهاب نصف نهائي المسابقة”، والتي كانت قد انتهت بفوز الفريق التونسي بهدف نظيف.

وتابع كيتينجي في تدوينة ثالثة:”المباراة توقفت لأكثر من 20 دقيقة، ولم يتخذ الحكم أي قرار، والهدف الذي سجله الوداد كان يجب إعادته بتقنية الفيديو، بل توجه أحمد أحمد رئيس الكاف إلى الملعب والحديث مع مدرب الفريق المغربي”.

وكانت المباراة المعنية، قد شهدت فضيحة كبيرة، بعد إلغاء الحكم الغامبي باكاري غاساما، لهدف صحيح سجله الوداد، ومطالبة الأخير باستخدام تقنية الفيديو للتأكد، والتي تبين أنها معطلة من قبل المباراة، الأمر الذي دفع لاعبي الفريق المغربي إلى رفض استكمال اللقاء قبل إصلاحها والتأكد من الهدف، ليقرر الحكم وبعد أزد من ساعة من التوقف، تتويج الترجي باللقب.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى