جماهير ليفيربول ترفض عودة كوتينيو

يعيش البرازيلي فيليبي كوتينيو، نجم فريق برشلونة الإسباني ومنتخب السامبا، حالة من انعدام الوزن في الشهور الماضية في ظل تراجع مستواه مع فريق برشلونة الإسباني، وعدم تقديمه لمستواه المعهود الذي كان يظهر عليه رفقة فريقه القديم ليفربول الإنجليزي.

وبات كوتينيو عرضة لهجوم جماهير برشلونة بشكل مستمر في الفترة الماضية، وزاد الطين بلة خروج الفريق الكتالوني من بطولة دوري أبطال أوروبا على يد ليفربول نفسه، لتطالب الجماهير برحيل اللاعب البرازيلي وعدم بقائه في كتالونيا، خاصة أنه لم يكن عنصرا مؤثرا في أغلب مباريات الدوري الإسباني الدرجة الأولى، هذا الموسم، والذي توج برشلونة بلقبه.

وبعد انتصار ليفربول الكبير والمدوي على برشلونة في الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا، سيكون الفريق الإنجليزي على موعد مع مباراة صعبة أمام وولفرهامبتون في الجولة الأخيرة من بطولة الدوري الإنجليزي، خاصة في ظل المستوى المميز الذي يقدمه «الذئاب» بقيادة مديرهم الفني الإسباني نونو سانتو.

كوتينيو وسواريز المنبوذان من قبل جماهير ليفربول

وتناولت وسائل الإعلام في أوروبا، خلال الأيام الماضية الوجهات التي من المحتمل أن ينتقل إليها كوتينيو في الفترة المقبلة، وكان من بين هذه التقارير استطلاع للرأي بين جماهير نادي ليفربول حول عودة اللاعب من جديد لقلعة «الأنفيلد» وأظهرت نتيجته رفضا قاطعا من عشاق «الريدز» لعودته.

وخلال مباراة الإياب لقبل نهائي دوري الأبطال أمام برشلونة تعرض الثنائي: الأوروجواياني لويس سواريز وفيليبي كوتينيو للسخرية من قبل جماهير ليفربول، بسبب احتفال الأول بهدفه الذي سجله ذهابا في ملعب «كامب نو» وإجبار الثاني للنادي على بيعه لبرشلونة في يناير عام 2018.

وفي تقرير نشره موقع «جيف مي سبورت» حول عودة اللاعب البرازيلي إلى ليفربول أظهرت جماهير ليفربول رفضا تاما لفكرة عودته، وكشفوا أن النادي في طريقه إلى أنجح موسم له في الدوري الإنجليزي الممتاز بدون صانع ألعاب، لذلك يبدو أن النادي قام بعمل جيد بالتخلص من اللاعب صاحب الـ 26 عاما مقابل 160 مليون يورو تقريباً.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى