زيدان رجل الشوط الثاني في ريال مدريد

مر ريال مدريد بالعديد من التقلبات خلال الموسم الحالي، وشهدت دكة البدلاء وجود 3 مدربين، آخرهم زين الدين زيدان المدرب الفرنسي العائد إلى قيادة «المرينجي» بعد رحيله بـ 9 أشهر عن ملعب «سانتياجو برنابيو» وتولى زمام الأمور في مارس الماضي.

ويبدو أن زيدان نجح في وضع بصماته داخل خطط الفريق الأبيض، تحديدًا في تعليماته للاعبين بين شوطي المباراة، وهو ما أكد بعض اللاعبين، مثلما أشارسيرجي ريجيلون، لاعب ريال مدريد، بعد مباراة إيبار، قائلاً: «زيدان أخبرنا بـ 4 أشياء في استراحة المباراة، وانتهت المباراة مثلما شاهدنا».

وتعرض النادي الملكي لهزيمة أمام إيبار في الشوط الأول ولكنه نجح في العودة بالنتيجة خلال الشوط الثاني لتنتهي المباراة لصالح «المرينجي» بنتيجة بهدفين مقابل هدف وحيد، وهذا ما يؤكد فعالية تعليمات زيدان خلال شوطي المباراة.

وفي المباراة الأخيرة، انتهى الشوط الأول أمام أتلتيك بلباو بتعادل سلبي واستطاع لاعبو الملكي في الفوز بالمباراة وتسجيل ثلاثية هاتريك بأقدام الفرنسي كريم بنزيما مهاجم ريال مدريد.

وكشف فاييخو عن تعليمات زيدان للاعبين بين شوطي المباراة، قائلاً: «المدرب أخبرنا بثلاثة أشياء كان علينا تعديلها، وكانت فعالة».

وتوضح هذه المباريات أن ريال مدريد في نسخته الجديدة منذ 11 مارس الماضي، يسير بمعدل واضح فنجده يقدم في الشوط الأول مباراة سيئة، ثم يصحح مساره في الشوط الثاني، محققًا نتيجة 11-2 مقابل 1-4 في الشوط الأول، وكل هذا يكشف تأثير زيدان على خطط الملكي وقدرته على تحويل الليالي المظلمة إلى مضيئة.

وفي الواقع، لم يحقق مدريد زيدان أي فوز في الأشواط الأولى من عمر المباراة، ففي المباريات الماضية حقق النادي الملكي تعادلا أمام سيلتا فيجو وهويسكا ثم أتلتيك بلباو وخسر أمام فالنسيا وإيبار ثم ليجانيس، ولكنه نجح في الفوز خلال 5 أشواط ثانية أمام سيلتا وهوسكا وإيبار وليجانيس وأتلتيتك بلباو، وتعادلا أمام فالنسيا.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى