إيكاردي ينفجر من جديد داخل أروقة إنتر ميلان

حرب باردة قائمة بين المهاجم الأرجنتيني ماورو إيكاردي وناديه إنتر ميلان الإيطالي، حيث اتخذ المدرب الفني للفريق لوتشانو سباليتي، قرارا بمنعه من المشاركة في مباراة الفريق الليلة أمام فريق لاتسيو الإيطالي، وذلك وفقا للتصريحات التي أدلى بها المدرب الإيطالي يوم أمس، ليخرج لنا محامي اللاعب الأرجنتيني مؤكدا أن إيكاردي لم يكن على علم مطلقا بقرار المدرب، الأمر الذي فاجأه كثيرا وأثار استياءه، فما الذي حدث بالضبط، حتى يكون رد فعل المدرب بهذه الطريقة؟

وفقا لمصادر عديدة مثل صحيفة «كوريري ديلا سير» وصحيفة «لا جازيتا ديلو سبورت» أكدت أن المدرب الإيطالي سباليتي قبل قيامه بتحليل الفريق المنافس في صالة الفيديو، إذا به يوجه سؤالا للاعب إيكاردي إذا كان لديه ما يبرر به غيابه عن الفريق الفترة الماضية، وانتظر المدرب واللاعبون أن يبرر إيكاردي، أو يشرح، أو يعتذر، أو مجرد جملة بسيطة يتخطى بها الموقف وينتهي الأمر، ولكنه اختار أن يرد على المدرب بأسلوب جاف، وأجاب قائلا: «كل شيء وضحته لك وكذلك للنادي وإدارته، ولهذا فليس عندي ما أقوله»، وهي الإجابة التي أثارت حفيظة مدربه.

كذلك أكدت صحيفة «لا جازيتا» أن بعضا من لاعبي الفريق يؤيدون موقف مدربهم، فإن إيكاردي من وجهة نظرهم لا يؤدي واجبه في الملعب ولا يبذل مجهودا يذكر في تدريبات الفريق، وأنه لابد عليه بذل المزيد من الجهد حتى يكسب ود من حوله.

وعموما، فإن ما حدث لا يمكن التنبؤ بنتائجه حاليا، ولابد من الانتظار فيما سوف تسفر عنه الـ48 ساعة المقبلة، وخاصة أنه من المتوقع الدفع باللاعب الأرجنتيني في مباراة فريقه أمام فريق جنوى الإيطالي يوم الأربعاء القادم، ولكن في نفس الوقت ثمة توقعات برحيل اللاعب نهائيا عن الإنتر، فما حدث خلال الشهرين الآخيرين يعطي انطباعا قويا أن كل شيء ممكن وليس مستبعدا.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى