إدارة توتنهام تحدد ثمن التخلي عن كريستيان إريكسن

يعتبر اللاعب الدولي الدنماركي كريستيان إريكسن، لاعب خط وسط نادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي، من اللاعبين المرشحين للقدوم إلى نادي ريال مدريد الإسباني في الموسم المقبل لتدعيم فريق المدرب الفرنسي زين الدين زيدان على مستوى خط الوسط.

إدارة النادي الملكي تتابع اللاعب منذ عدة أشهر وقبل عودة زيدان، سواء مع المدرب جولين لوبيتيجي أو سانتياجو سولاري، حيث ترى أنه البديل المثالي في المرحلة المقبلة للاعب الكرواتي لوكا مودريتش، البالغ من العمر 33 عاما.

ولدي اللاعب الدنماركي عقد يربطه بـ «السبيرز» حتى العام المقبل، ورفض كل محاولات إدارة ناديه برئاسة رجل الأعمال البريطاني داني ليفي لتجديد عقده مع الفريق، وهذا شكل ضغطا على رئيس توتنهام، المعروف بصعوبة التفاوض معه، مما دفعه لاستغلال أي قيمة مربحة من الصفقة.

وفي هذا الصدد، ذكرت صحيفة «ميرور» البريطانية أن إدارة نادي توتنهام حددت قيمة 150 مليون يورو للسماح لنجم الفريق كريستيان إريكسن بالرحيل إلى نادي ريال مدريد خلال سوق الانتقالات الصيفية المقبل.

وأوضحت الصحيفة، أن هذا الرقم (150 مليون يورو) يساوي 10 أضعاف ما دفعه النادي الملقب بـ «الديوك» لضمه إريكسن من نادي أياكس أمستردام الهولندي في عام 2013.

جدير بالذكر، أن إدارة ريال مدريد برئاسة فلورنتينو بيريز حاولت ضم إريكسن، البالغ من العمر 27 عاما، خلال فترة سوق الانتقالات الشتوية الماضية في صفقة تتراوح قيمتها بين 56 و84 مليون يورو، لكن أصبح توتنهام طامحا في الحصول على مبلغ أكبر، بعد قيام نادي برشلونة بالتعاقد مع الهولندي فرينكي دي يونج من نادي أياكس أمستردام الهولندي، في صفقة إجمالية تقدر قيمتها بـ 86 مليون يورو.

بالإضافة إلى مطالبة داني ليفي في شهر يناير الماضي بقيمة 250 مليون يورو للسماح للاعب بالرحيل، ولكن ريال مدريد قرر عدم الانتظار والدخول في الصفقة في الصيف المقبل على الرغم من أنه سيصبح لاعبًا حرًا في صيف 2020، وليست لديه أي نية في تجديد عقده في ملعب «وايت هارت لين»، ويفكر جديًا في الرحيل، لأنه يرى أن راتبه الحالي في توتنهام لا يتناسب مع الأداء الذي يقدمه لصالح الفريق.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى