الزنيتي يدخل تاريخ الكرة المغربية من بابه الواسع

دخل أنس الزنيتي، حارس مرمى الرجاء الرياضي، تاريخ الكرة المغربية من بابه الواسع، بعد أن بات أول لاعب يتوج بلقبين لكأس السوبر الإفريقي مع ناديين مختلفين.

وسبق للزنيتي أن توج بلقب السوبر الإفريقي، مع المغرب الفاسي سنة 2012، وذلك بعد إسقاطه للترجي، في النهائي بركلات الترجيح.

وكرر الزنيتي إنجازه السابق، مع فريقه الحالي الرجاء الرياضي، بعد أن تمكن من الفوز على نفس الخصم، في المباراة النهائية بنتيجة هدفين لواحد.

وكان الزنيتي قد أصبح في وقت سابق، أول لاعب مغربي في التاريخ يحصل على لقبين لكأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم مع ناديين مختلفين، هما المغرب الفاسي في 2012، والرجاء في 2018.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى