بائع “البطيخ”.. سيميوني يتعرض لسخرية عارمة بعد الخروج من دوري الأبطال

تعرض الأرجنتيني دييغو سيميوني مدرب نادي أتلتيكو مدريد، لسخرية عارمة في مواقع التواصل الاجتماعي، عقب نهاية مباراة فريقه ومضيفه يوفنتوس، في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

وتناقل الرواد صورا لسيميوني، تم تعديلها باستخدام تقنية “الفوتوشوب”، ويظهر فيها وهو “يبيع البطيخ”، وذلك بعد انتشار تصريح منسوب إليه، خلال جوابه على السؤال التالي “مانشستر يونايتد (خسر ذهابا في عقر داره 0-2 أمام سان جيرمان وفاز إيابا 3-1) استطاع العودة في الإياب بعد مستوى هزيل في الذهاب، فهل سيفعلها كذلك يوفنتوس ويتأهل؟

سيميوني بحسب التصريح المنسوب إليه قال: “سأبيع البطيخ في شوارع مدريد لو حدث ذلك!”.

في حقيقة الأمر فسيموني لم يدل بهذا التصريح إطلاقا، فقد انتشر فقط على مواقع التواصل الاجتماعي دون الرجوع لتصريحات المدرب الأرجنتيني، التي أبدى فيها احترامه الكامل ليوفنتوس.

تجدر الإشارة إلى أن أتلتيكو مدريد ودع منافسات دوري الأبطال من ثمن النهائي، بعدما فرط في فوزه ذهابا (2-0)، وتكبد خسارة قاسية إيابا (0-3).

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى