مدرب ألماني عملاق يدير ظهره لريال مدريد

أورد تقرير صحفي أن تدريب ريال مدريد بداية من الموسم القادم ليس من خطط مدرب يعتزم قيادة فريقه إلى تحقيق لقب “البريميرليغ” نهاية الموسم. المدرب الألماني عازم على مواصلة مشروعه الكروي مع فريقه الحالي وصناعة التاريخ معه.

ذكر موقع صحيفة “ميرور” البريطانية أن مدرب ليفربول يورغن كلوب، لا يعتزم بالمرة تدريب ريال مدريد بداية من الموسم المقبل خلفاً لسانتياغو سولاري، الذي من المتوقع رحيله عن الفريق نهاية هذا الموسم الكروي.

وأوضح موقع “ميرور” أن المدرب الألماني، يعتزم البقاء مع ليفربول فترة طويلة من أجل قيادته إلى تحقيق لقب الدوري الإنجليزي الغائب عن خزائن الفريق منذ حوالي ثلاثة عقود، إذ تبدو فرصة “الريدز” هذا الموسم مواتية لتحقيق لقب “البريميرليغ”.

وتابع نفس المصدر أن خروج ليفربول خاوي الوفاض نهاية هذا الموسم، لن يعجل في رحيل يورغن كلوب عن الفريق، حيث يعتزم المدرب الألماني إكمال مشروعه الكروي في النادي، لاسيما وأن عقده مع “الريدز” يمتد حتى صيف 2022.

وكانت تقارير صحفية قد أشارت مؤخراً إلى أن ريال مدريد سيحاول التعاقد مع يورغن كلوب، الذي يعد واحداً من أحسن المدربين في عالم الساحرة المستديرة، وأردفت أن “الميرنغي” يرى أن المدرب الألماني قادر على قيادة الفريق إلى منصات التتويج.

ويعاني ريال مدريد هذا الموسم من تراجع واضح في المستوى، حيث يحتل الفريق المرتبة الثالثة في جدول ترتيب الدوري الإسباني، فضلاً عن توديعه مسابقة دوري أبطال أوروبا أمام أياكس أمستردام، وذلك في مفاجأة من العيار الثقيل.

في المقابل، يبتعد ليفربول بفارق نقطة وحيدة عن مانشستر سيتي متصدر الدوري الإنجليزي، إذ تأمل جماهير “الريدز” أن يحسم الفريق لقب الدوري لصالحه نهاية الموسم، فيما تنتظر ليفربول الأسبوع القادم مباراة صعبة أمام بايرن ميونيخ برسم إياب دور الـ 16 من مسابقة الكأس “ذات الأذنين”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى