صدمة داخل المان يونايتد بعد كشف مدة غياب ألكسيس

يستعد فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي لمواجهة نظيره باريس سان جيرمان الفرنسي، في إياب دور الستة عشر من بطولة دوري أبطال أوروبا، في المباراة المقررة مساء غدٍ «الأربعاء» على أرض ملعب «حديقة الأمراء» في العاصمة الفرنسية باريس.

ويدخل الفريق الإنجليزي المباراة، بظروف صعبة جداً في ظل غياب نحو 10 من لاعبيه بسبب الإصابة، باستثناء النجم الفرنسي الأسمر بول بوجبا الذي يغيب عن المباراة للإيقاف، كما أن مانشستر خسر ذهابا على ملعبه بثنائية نظيفة وتاريخية، حيث كانت الفوز الأول لفريق فرنسي على مانشستر في معقله «أولد ترافورد».

وكانت أخر الضربات التي تعرض لها مانشستر يونايتد هي غياب مهاجمه الدولي التشيلي ألكسيس سانشيز، الذي تعرض للإصابة خلال مباراة ساوثهامبتون الأخيرة في الدوري الإنجليزي الممتاز، والتي انتهت بفوز «الشياطين الحمر» 3-2.

وجاءت إصابة سانشيز بعد اصطدامه مع جان بدناريك، لاعب الساوث، وتوقف اللعب سبع دقائق لعلاجه قبل أن يغادر التشيلي الملعب.
سانشيز يغيب لفترة طويلة
وكشف أخصائي العلاج الطبيعي بمنتخب تشيلي بيدور أوناتي، فإن الإصابة التي تعرض لها سانشيز أمام فريق ساوثهامبتون، ستبعده عن اللعب لمدة لن تقل عن ثمانية أسابيع.

وقال بيدرو أوناتي في تصريحات نقلتها صحيفة «إل ميركوريو» التشيلية أن سانشيز تعرض للإصابة في أوتار الركبة اليمنى، وسلكنه مع العلاج المنتظم وعدم المخاطرة به مبكراً سيكون لائقا للمشاركة مع المنتخب التشيلي في بطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية «كوبا أمريكا» والمقررة في الصيف القادم حيث تنطلق في 14 يونيو.

وقد يعود سانشيز (30 سنة) للمشاركة في المباريات مع مانشستر يونايتد هذا الموسم، ضد فريقي هيدرسفيلد وكارديف سيتي، ولكن أي إنتكاسة في إعادة تأهيله ستعني أن مباراة ساوثهامبتون كانت الأخيرة له مع مانشستر يونايتد هذا الموسم.

وكشف الطاقم الطبي للمنتخب التشيلي أنه يخشى من غياب اللاعب لمدة شهرين، بسبب هذه الإصابة، التي عادة ما تستغرق هذه الفترة للعلاج، وكان سانشيز قد عانى هذا الموسم من أجل تثبيت أقدامه مع الفريق، وسجل هدفين فقط حتى الأن.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى