راموس: احتكاكي مع ميسي ليس مقصودا

برز مشهد احتكاك قائدي ريال مدريد وبرشلونة سيرخيو راموس وليونيل ميسي في نهاية الشوط الأول من مواجهة الكلاسيكو السبت ضمن الجولة 26 من الدوري الإسباني على مواقع التواصل الاجتماعي.

ففي الدقيقة الأخيرة من الشوط قام راموس بضرب ميسي على وجهه، ليسقط الأخير على الأرض وهو يتألم، قبل أن يعلن الحكم نهاية الشوط الأول دون اتخاذ أي قرار بحق قائد الميرينغي أوالعودة لحكم الفيديو لحسم الجدل، بعد المشادة الكلامية بين القائدين.

وعن احتكاكه بالنجم الأرجنتيني، قال راموس في تصريحات تلفزيونية بعد المباراة، إنه كان احتكاكا عاديا وغير مقصود.

وهنأ راموس مدافع ريال مدريد فريق برشلونة بعد فوزه بلقاء الكلاسيكو بهدف نظيف، معترفا بأن حظوظ فريقه في الفوز بالليغا باتت ضعيفة، وقال: “أبارك لبرشلونة الفوز، لقد لعبنا مباراة جيدة لكن لم يكن ذلك كافيا. مباراتان على مستوى عال، وهذا ما أثر علينا ولم يكن لدينا وقت لاستعادة اللياقة، وكانت لدينا الفرص اليوم لنتقدم في النتيجة وفشلنا”.

وأضاف: “لقد تبقى لنا دوري الأبطال فقط وعلينا أن نواصل في الدوري، لكن التركيز سينصب على يوم الأربعاء المقبل من أجل مباراة الإياب أمام أياكس في دوري أبطال أوروبا“.

وتصعب المهمة أمام ريال مدريد بعد أن توسع الفارق في الدوري الإسباني بين الغريمين إلى 12 نقطة لمصلحة المتصدر برشلونة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى