“كامب نو” يتفوق على ملاعب القارة الأوروبية بتكنولوجية جديدة

أصبح ملعب كامب نو أول ملعب في أوروبا يحظى بتغطية لشبكة الجيل الخامس في المدرجات وفي أرض الملعب.

وقدم رئيس نادي برشلونة جوسيب ماريا بارتوميو ورئيس شركة «تليفونيكا» الإسبانية للاتصالات ايميلو جايو في معرض برشلونة العالمي للهواتف العالمي الثلاثاء مشروع تغطية الملعب بشبكة الجيل الخامس.

وتستغل هذه المبادرة السرعة العالية لشبكة الجيل الخامس لإصدار محتويات تسمح للمتفرج بالاستمتاع بالمباراة من المنزل كما لو كان موجودا في الملعب.

وقال بارتوميو «النادي يراهن على التكنولوجيا الجديدة والابتكار في عالم الرياضة، اليوم جلبنا هذا المشروع، ولكن ستكون هناك مشاريع أخرى، لأننا مستعدون للاستمرار في الدعم والاستثمار في التكنولوجيا من أجل جعل العالم أفضل».

وخلال الحدث، تم البث مباشرة بكاميرات 360 درجة مرتبطة بشبكة الجيل الخامس من الكامب نو، فضلا عن محتويات لمران برشلونة في مدينة جوان جامبر الرياضية وجولة في الملعب. واستطاع بارتوميو وجابو الاستمتاع بالتجربة باستخدام نظارة الواقع الافتراضي.

وقال ايميليو جايو «بالنسبة لتليفونيكا، هو يوم مميز، لأن هذا المشروع يربط ثلاثة أشياء أساسية لنا: شغفنا بالتكنولوجيا، وشغفنا بالفيديو وشغفنا بالرياضة».

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى