حسنية أكادير تفوز على اتوهو الكونغولي وترتقي للصف الثاني

أنهى، مساء اليوم الأحد 24 فبراير بملعب أدرار بأكادير، فريق حسنية أكادير لقاءه ضد ضيفه أوتوهو دويو الكنغولي بفوز مهم بهدفين لهدف واحد في إطار الجولة الثالثة من دور مجموعات كأس الكونفدرالية الإفريقية.

ودخل فريق الحسنية بالتشكيلة التالية: الحواصلي- الرامي- الصادقي- باعدي – الشاوش- قاسمي- أوبيلا- ماركوفيتش-الفحلي- الملوكي- بناني.

في بداية الشوط الأول حاول فريق حسنية أكادير بلوغ مرمى الفريق الكنغولي بواسطة كل من اللاعبين الملوكي و ماركوفيتش ، إلا أن استماثة دفاع الفريق الكونغولي وقوة حارس المرمى حالت دون ذلك لتستقر النتيجة في نهاية الشوط الأول على التعادل السلبي صفر لمثله، مع احتجاجات للاعبي الحسنية على حكم اللقاء إثر تغاضيه عن ضربتي جزاء واضحتين لصالح الغزالة.

في بداية الجولة الثانية، ومحاولة منه لتحسين ترتيبه على مستوى المجموعة وكسب ثلاث نقط، ضاعف فريق الحسنية محاولاته انطلاقا من وسط الميدان معتمدا على تمريرات اللاعبين بناني والمهدي أوبيلا، حتى حدود الدقيقة 49 عندما سجل اللاعب ياسين الرامي الهدف الأول ليضيف بعدها في أقل من خمسة دقائق نفس اللاعب الهدف الثاني في الدقيقة 53.

وفي الدقيقة 87 سجل الفريق الكونغولي هدفه الوحيد في المباراة لتنتهي المقابلة بفوز الفريق السوسي بهدفين لواحد ويحتل بذلك الرتبة الثانية في المجموعة بأربع نقط.

تجدر الإشارة إلى حسنية أكادير سبق أن انهزم في مقابلته الأخيرة أمام نهضة بركان المتصدرة للمجموعة حاليا وتعادل في أول مقابلة مع الرجاء البيضاوي بملعب أكادير.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى