مشاركة مكثفة للعنصر النسوي في قافلة “الرياضة للجميع” بإقليمي الدريوش وتازة

تحت شعار ” الرياضة دعامة أساسية للتنمية ” نظمت جمعية ” المرأة، إنجازات وقيم ” من 15 إلى 17 فبراير الجاري المحطة الخامسة لقافلة الرياضة للجميع التي شملت جماعة ابن الطيب ( إقليم الدوريوش ) ومدينة تازة والجماعة القروية لأحد مسيلة ( ضواحي تازة)، والتي نجحت في كسر جدار العزلة الرياضية باستقطابها جوالي 5600 مشاركا 70 بالمائة منهم من العنصر النسوي.

واستهدفت هذه التظاهرة الرياضية ،المنظمة في إطار الاحتفال بالذكرى الثانية عشرة لميلاد صاحبة السمو الملكي الأميرة للاخديجة،بتنسيق مع المديريتين الإقليميتين لوزارة التربية الوطنية والتكوين، مختلف الشرائح الاجتماعية والفئات العمرية خاصة بالأوساط الهشة.

وكان برنامج القافلة بكل من جماعة ابن الطيب والمركز الرياضي عبد الكريم الخطابي بمدينة تازة وإعدادية أحد مسيلة ( 35 كلم عن تازة) حافلا بالأنشطة الرياضية والتربوية والترفيهية المتنوعة، تكريسا لمفهوم الرياضة للجميع في أي مكان وفي كل زمان وعلى مستوى مختلف الأعمار،فضلا عن ألعاب تقليدية تتماشى وموروث الجهة.

وكما في المحطات السالفة سجلت المحطة الخامسة نجاحا على جميع الأصعدة سواء من حيث المشاركة أو التأطير أو التنسيق مع السلطات المحلية والمجالس المنتخبة ، سعيا إلى إشاعة الثقافة الرياضية من خلال الأنشطة التربوية والرياضية والترفيهية التي تقيمها الجمعية على مدار السنة في مختلف ربوع المملكة وخلق نوع من التآزر والتضامن بين السكان من مختلف الشرائح الاجتماعية والفئات العمرية ،وتمكينهم من المشاركة الإيجابية في فعالياتها بعيدا عن كل تنافس شعارها “تسخير الرياضة من أجل خدمة المجتمع ”
يذكر أن قافلة الرياضة للجميع التي تنظمها جمعية ” المرأة ، إنجازات وقيم ” كانت قد حطت الرحال منذ 11 أكتوبر الماضي تواليا بكل من الريصاني والجرفوكلميمة وعين مسكي والسجن المحلي لمدينة الرشيدية ( جهة درعة تافيلالت ) وتغجيجيت وأداي وبويزكارن ( إقليم كلميم) واثنين أداي ( إقليم تزنيت) والسجن المحلي لآيت ملول 2 ( عمالة إنزكان آيت ملول)، وجماعتي ميضار وبن الطيب ( إقليم الدريوش )، ومحاميد الغزلان وتاكونيت وتامكروت ( إقليم زاكورة ).

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى