سولشاير: راشفود يملك القدرة على أن يكون رونالدو الجديد

يقدم مهاجم فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، ماركوس راشفورد، أداءً منقطع النظير منذ تولي المدرب النرويجي أولي جونر سولشاير الدفة التدريبية للنادي قبل عدة أسابيع خلفًا للمُقال جوزيه مورينيو.

وقاد اللاعب البالغ من العمر 21 عامًا، الشياطين الحُمر لتحقيق فوزِ هام السبت الماضي ضد برايتون بهدفين لواحد عندما دوّن على الهدف الثاني مؤمنًا النقاط الثلاث، في المباراة رقم 150 لراشفورد بقميص مانشستر يونايتد بعد تصعيده للفريق الأول قبل 3 أعوام.

ولمعرفة مدى تأثير المدرب سولشاير الجلي على اللاعب، فإن راشفورد قد سجل 3 أهداف فقط بعد مرور 17 جولة من المسابقة مع مورينيو، بيد أن الأمر انقلب رأسًا على عقب مع جونر بعدما دوّن على 5 أهداف خلال 6 مباريات فقط، ولأن الشيء بالشيء يذكر فإن المهاجم الصغير زار الشباك للمرة الرابعة تواليًا وظفر بجائزة لاعب المباراة أمام برايتون.

أمّا على صعيد النتائج، فقد حقق سولشاير الفوز السادس على التوالي في مسابقة الدوري، بعدما فاز ضد كلًا من كارديف، هاديرسفيلد، بورنموث، نيوكاسل، توتنهام، وأخيرًا برايتون.. خرج الفريق بشباك نظيفة في مباراتين وكمجمل سجّل 17 هدفًا واستقبل 5 في أفضل سِجِل انطلاقي لمدرب في تاريخ مانشستر يونايتد.

“بكل تأكيد يمكنه أن يصبح لاعبًا في الصف الأول، إنه يبلغ من العمر 21 عامًا لكنه يظهر نضجًا أكبر من عمره ويقدم مستويات مُلفتة مٌشاركًا في 150 مباراة بعمر أصغر من رونالدو وروني، بالتأكيد يمكنه الوصول لمستواهما”، هكذا أجاب سولسكاير حول عمّا إذا كان اللاعب قادرًا على الوصول إلى إنجازات رونالدو وروني.

وأضاف “كلما تسجل، كلما زاد إيمانك بقدرتك على التسجيل، كلما سجلت أكثر كلما زادت ثقتك بنفسك، الطريقة التي يتدرب بها خلال الأسبوع رائعة لأنه يمارس التدريبات بكثرة”.

وأردف “إنه رجل مناسب لنا، لا يمكنك أن تحبطه أو تبعده، سيقف ويقاتل، سيستمر في الصمود من أجل زملائه ونفسه”.

فيما أضاف لاعب الفريق آشلي يونج بعض الحديث عن راشفورد، وقال “اعتقد أنه يتعلم يوميًا ومن الواضح أن المدرب سيساعده في ذلك، لكن كما أقول، فإن ماركوس بحاجة إلى أن يتعلم”.

وأكمل “إنه موجود في ملعب التدريبات طوال الوقت، من الرائع أن نرى ذلك، لديه التعطش والرغبة، لديه عقلية الفوز”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى