نجم يوفنتوس يكشف سراً عن مرضه الخطير!

فاجأ لاعب فريق يوفنتوس الإيطالي، فيديريكو برنارديشي الجميع، حينما أماط اللثام عن معاناته التي عاشها مع المرض الذي ألمّ به، والمتعلق بتعرضه لمشاكل في القلب عندما كان مراهقا، إذ أخبره الأطباء بأنهم يجهلون ما إذا كان يستطيع مواصلة مشواره في كرة القدم أم لا.

وتحدث اللاعب الإيطالي البالغ من العمر 24 عاما للصحافة الإيطالية، قائلا إنه تم تشخيص حالته الصحية بوجود مشاكل في القلب عندما كان شابا صغيرا، وتحديدا حينما كان بصدد التوقيع مع فريق فيورنتينا حيث تم اكتشاف مشكلة طبية في قلبه.

وقال برنارديشي بحسب مانشره موقع “كالتشيو ميركاتو”: “عندما كان عمري 16 عاما، كنت على وشك الانضمام إلى ناشئي فيورنتينا، وأثناء الفحص البدني الروتيني، اكتشف الفريق الطبي مشكلة طبية لدي”. وتابع: “أجريت الفحوصات ووجدت مشكلة في قلبي. أخبرني الأطباء أنهم لا يعرفون ما إذا كنت سأتمكن من لعب كرة القدم مرة أخرى، لم أتمكن من تصديق الأمر!”.

وأضاف اللاعب: “اضطررت للتوقف عن اللعب لمدة ستة أشهر، وكان ذلك أصعب ستة أشهر في حياتي، وكنت أعيش وحيدا في فلورنسا ولم أعرف ماذا أفعل… لكن في النهاية ومع تغيير بعض الأشياء المتعلقة بالحمية الغذائية، تمكنت من التغلب على المشكلة”.

وأكد برنارديشي أن تلك المحنة التي تعرض لها كانت سببا في زيادة وعيه، كما أنها شكلت دافعا لتقديم النجاحات، كما يقول اللاعب الذي شارك في 11 مباراة في جميع المسابقات مع يوفنتوس حتى الآن، سجل هدفين وقدم تمريرتين حاسمتين: “هذه لحظة جعلتني بالتأكيد أكثر وعيا بما مررت به، ما جعلني أحرص على الاستمتاع بالنجاحات أكثر”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى