شرط تعجيزي من والدة رابيو يهدد مفاوضاته مع برشلونة

شهدت الساعات الماضية أخبارًا تفيد بأن علاقة نادي برشلونة باللاعب الدولي الفرنسي أدريان رابيو لاعب فريق باريس سان جيرمان عملاق الكرة الفرنسية قد تدهورت للغاية للعديد من الأسباب أهمها العائد المادي لدىه.

لكن صحيفة «سبورت» الكتالونية فجرت مفاجأة من العيار الثقيل اليوم الخميس، بأن هناك شرطًا قد يمنع إتمام صفقة الشاب الفرنسي، إذ اشترطت والدته أن يكون هناك بند في عقده ألا يلعب بمركز وسط مدافع أو وسط رقم 6، أي أن الوضع الدفاعي لدى اللاعب يجب أن يكون منعدماً، حيث إن والدته لا تريده أن يتقلص دوره في الدفاع فقط.

وكانت صحيفة «موندو ديبورتيفو» الموالية للنادي الكتالوني أيضًا قد أفادت اليوم أن البارسا أوقف المفاوضات حاليا مع رابيوت لسبب شخصي من اللاعب وهو وفاة جدته، وكان السبب السابق هو العائد المادي، لكنها أشارت إلى أنه سيتم الانتظار بضعة أيام قبل مواصلة المفاوضات لكن الواضح تماما أن البارسا رافض الدخول بأي مزاد من أجل إتمام الصفقة لمعرفته أن هناك العديد من الأندية ترغب في ضمه.

وكانت شبكة «سكاي سبورتس» الإيطالية في وقت سابق قد ذكرت أن لاعب خط وسط فريق العاصمة الفرنسي باريس سان جيرمان، أدريان رابيو، توصل إلى اتفاق للانضمام إلى برشلونة في نهاية الموسم الجاري.

وأضافت أن اللاعب الفرنسي رابيو، ناشئ الفريق الباريسي، سيتلقى راتبًا وقدره 9 ملايين يورو في العام، داخل أسوار ملعب «كامب نو» معقل الفريق الكتالوني.

وتابعت أن اللاعب الفرنسي سيتقاضى أيضًا حوالي 9 ملايين يورو، كمكافأة إضافية، نظير التعاقد مع الفريق الكتالوني.

وينتهي عقد اللاعب الفرنسي رابيو مع فريق العاصمة الفرنسية، في الصيف القادم، مما يجعله حرًا بالتفاوض مع أي ناد خلال فترة الانتقالات الشتوية الجارية، وكذلك الانتقال بشكل مجاني إلى أي ناد يريده في فترة الانتقالات الصيفية القادمة.

وكانت صحيفة «سبورت» قد أشارت في وقت سابق إلى أن إدارة البلوجرانا تجهز عرضًا طويل الأمد موجب 5 سنوات، بشرط جزائي طبيعي، وبالرغم من توقعات الكثيرين بانضمام رابيو إلى برشلونة إلا أن الأمور لم تنته بعد، ولا يوجد شيء مؤكد حتى الآن، كما أن والدته ووكيلة أعماله جلست في الأيام الأخيرة مع ناديين من الدوري الإنجليزي، وهذا ما سبب قلقًا داخل النادي الكتالوني، على الرغم من الثقة برغبة اللاعب الفرنسي بالانتقال إلى ملعب «كامب نو».

وشهدت الأيام الأخيرة أزمات كبيرة بين رابيو وإدارة باريس سان جيرمان بعد رفض الأول تجديد عقده مع النادي الفرنسي وعدم رغبته في الاستمرار في باريس خلال الأشهر القادمة، مما أدى إلى منعه من حضور الجلسات الخاصة لما قبل المباراة، بأمر من أنتيرو هنريكي، المدير الرياضي للفريق.

ونشر الصحفي المختص في الكرة الفرنسية «عبدالله بلوما» تغريدة عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر» مؤكدًا فيه على البند التي طلبته والدة اللاعب الفرنسي كونه لاعب يريد اللعب في مركز الإسباني سيرجيو بوسكيتس، الأمر الذي جعل الصحيفة الإسبانية سرعان ما عنونت بالأمر.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى