نافاس يحصل على جائزة جديدة من ملك إسبانيا

عبر كيلور نافاس، حارس مرمى ريال مدريد، عن سعادته بعد تلقيه جائزة أفضل رياضي في أمريكا اللاتينية ضمن الجوائز الوطنية الإسبانية التي منحها له فيليبي السادس، ملك إسبانيا صباح اليوم، الخميس، في القصر الملكي بمدريد.

وشارك نافاس بشكل أساسي في مباراته رقم 150 مع «المرينجي» أمام ليجانيس وانتهى اللقاء بثلاثية نظيفة، في دور الـ 16 من بطولة كأس ملك إسبانيا، بعد حصوله على فرصة اللعب إثر إصابة زميله البلجيكي تيبو كورتوا.

وبدأ نافاس حديثه، قائلاً: «سأعود إلى منزلي في حالة اعتقادي بأنني لن ألعب مع الفريق، دائمًا أعمل من أجل هذا، ولكن بعد ذلك هناك شخص هو من يقرر وبالنسبة لنا نعمل ونجتهد حتى نؤدي بشكل جيد عندما تتيح لنا فرصة اللعب».

وأضاف: «علينا الانتظار، لا نعلم ماذا سيحدث في إصابة كورتوا، وأنا جاهز 100% وعلينا أن نكون متحدين».

وعبر عن شعور بالسعادة بعد استقبال الجائزة من يد الملك، قائلاً: «إنه أمر رائع، وهي تجربة فريدة علينا الاستمتاع بها كما تستحق، الكثيرون يردون مصافحة يد الملك، وأشكرهم على هذا الجائزة».

وإما بالنسبة لدعم جمهور البرنابيو له، أشار: «نعلم أن الجمهور يحب أن نلعب بشكل جيد ونحقق الفوز دائمًا، ولكن للأسف هناك بعض المباريات لم تخرج كما نريد، سنبذل قصارى جهدنا حتى نهاية الموسم من أجل تحقيق المزيد من الألقاب».

وأردف نافاس تجديد عقده على الرغم من عدم لعبه مع النادي الملكي، قائلاً: «لقد قضيت سنوات عديده هنا، ودائمًا سأكافح ولا أحد يعلم المستقبل وأعيش الحاضر، الذي يمثله ريال مدريد وسأقدم له كل شيء».

وفيما يتعلق بتركيز الفريق في بطولتي دوري أبطال أوروبا وكأس ملك إسبانيا واهمال الليجا الإسبانية: «لا يمكننا قول هذا، لأن مازال هناك الكثير في الدوري، والفريق لديه الثقة في السير إلى الأمام».

وتطرق نافاس بالحديث عن وحدة اللاعبين، مشيرًا: «نحن في حالة جيدة، وزملائي يثقون في مهاراتهم، ووحدتنا لن تتغير على الرغم من أن النتائج ليست كما نريد».

واختتم نافاس حديثه بإمكانية العودة إلى صفوف المنتخب الكوستاريكي، قائلاً: «التواجد في المنتخب هو فخر لي، وإذا استدعوني اليوم فأنا جاهز، في النهاية هي قرارات يأخذها المدربين، لم ألعب كثيرًا على عكس إرادتي ولكن أدائي في الملعب يبدو جيدًا».

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى