نجم برشلونة يريد تحسين راتبه من أجل تجديد عقده مع الفريق

يعتبر التجديد لجوردي ألبا الظهير الأيسر لنادي برشلونة أحد أبرز أهداف إدارة النادي بدخول السنة الجديدة، فبعد إنهاء مسألة عقود العديد من اللاعبين، ينتظر جميع عشاق النادي تجديد عقده الظهير الأيسر الذي ينتهي في صيف 2020، ما يجعله مرشحا بقوة للرحيل في صيف 2019 في حال رفض الكتالان تجديد عقده، حيث سيكون حينها على بعد عام واحد من المغادرة مجانا، ومن دون شك فإن الطرفين لم يتوصلا بعد إلى اتفاق يرضي كليهما، وإلا فإن توقيع عقد التجديد كان قد انتهى منذ فترة، إذ يبدو جليا أن المشكلة مالية قبل كل شيء. مع العلم بأن ألبا محل اهتمام من نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي الذي يبدو مستعدا لتلبية مطالبه المالية والتعاقد معه في الصيف المقبل.

ينال نصف راتب كوتينيو ويريد راتبا من الدرجة 2

ذكرت العديد من الأخبار التي نشرت في الأيام السابق بوسائل الإعلام الكتالونية أن جوردي ألبا يريد الحصول على راتب أعلى من الذي يحصل عليه في الوقت الراهن لأجل التجديد، حيث ينال حوالي 6 مليون أورو سنويا (بعض التقارير تؤكد أنه ينال 8 مليون أورو)، وهو الراتب الذي لم يقنع الظهير الأيسر إطلاقا بالنظر إلى ما يقدمه، حيث أنه يحصل على نصف راتب فيليب كوتينيو على سبيل المثال، ولتجديد عقده يريد الحصول على راتب معادل لأصحاب الدرجة الثانية من الرواتب، ويتعلق الأمر بمن يحصلون على راتب أقل من الثنائي ميسي وسواريز فقط، وهم كوتينيو، بوسكيتس وبيكي.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى