فيدال يكشف كواليس أيامه الصعبة

أكد التشيلي أرتورو فيدال، لاعب وسط فريق برشلونة الإسباني، أنه عانى خلال أيامه الأولى رفقة «البلوجرانا» ووصل الأمر إلى أنه لم يكن يشعر أنه في قمة مستواه وأنه كان يرى نفسه في مستوى سيء، ولكنه عاد للثقة في نفسه مرة أخرى، وانعكس هذا على أرض الملعب في الآونة الأخيرة.

وكان لاعب وسط الفريق «الكتالوني»، والذي يقضي أجازة أعياد الميلاد ببلدته، أدلى بالعديد من التصريحات خلال المؤتمر الصحفي الذي شارك به اليوم الجمعة، وأشار في تصريحاته إلى ما كان يشعر به رفقة برشلونة خلال أيامه الأولى، إذ قال: «لقد أدهشني كثيرًا مدى الأُلفة التي تشعر بها لدى الوصول إلى غرفة ملابس برشلونة، يجب عليك العمل كثيرًا يومًا تلو الآخر، عندما تلعب في نادي هام جدًا ويمتلك لاعبين ذوي مستوى كبير كبرشلونة، لكي تحصل على فرصة المشاركة في التشكيلة الأساسية».

وتابع: «في بداية الأمر لم أشعر أنني في كامل حالتي، وهذا جعلني أرى أنني سيء، ولكن أعدت الكرة فيما بعد، ووثقت بنفسي، واتخذت خطوات للأمام، والجميع استطاع مشاهدة ما حدث فيما بعد».

وأما بالنسبة إلى اللحظة التي أدرك فيها أنه يجب عليه العودة مرة أخرى للعمل بقوة والخروج من الحالة السيئة التي عانى منها في البداية، فأضاف: «كان هذا عندما لعبت مع المنتخب في اليابان، هناك رأيت أنني كان يجب عليّ العمل يومًا تلو الآخر، من الصعب أن يظن اللاعب أنه سيظل في قمة مستواه على الدوام، ولكن التعثرات تصيبك بالارتباك».

وأردف: «لقد تحدثت مع فالفيردي، وقمت بالعمل لكي أكون في الحالة التي دائمًا ما تروق لي، لقد بذلت مجهودًا، وقمت بعمل كبير، وهكذا استطعت القيام بما أحب القيام به داخل أرض الملعب، نعم لقد أصبحت أحد عناصر الفريق الأساسية، ولكن هذا الأمر يعتمد على ما يحدث في الكرة يومًا بيوم، وإذا حدث لك شيئًا ما فستخسر مركزك في الملعب، فالمنافسة قوية للغاية، سأعمل بقوة لكي أظل في تشكيلة الفريق الأساسية».

وفي سياق آخر، أشار أرتورو فيدال إلى هدفه الأساسي الذي يرغب في تحقيقه رفقة برشلونة خلال الموسم الحالي، إذ قال: «أُعد نفسي لرفع كأس دوري أبطال أوروبا، هذا هو هدفي في الوقت الحالي».

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى