رونالدو يرفض لم شمل نجوم الريال في يوفنتوس باستثناء لاعب وحيد

يبدو أن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب فريق يوفنتوس الإيطالي يرفض لم الشمل من جديد مع زملائه السابقين في ريال مدريد من بوابة قلعة البيانكونيري.

كريستيانو رونالدو كشف في حديث له مع صحيفة لاجازيتا ديلو سبورت الإيطالية عن موقفه من تعاقد يوفنتوس مع عدد من زملائه السابقين في ريال مدريد.

الدون البرتغالي شكك في حاجة يوفنتوس للتوقيع مع عدد من نجوم ريال مدريد أمثال، إيسكو وآسينسيو وخاميس رودريجيز وجاريث بيل.

بينما فتح نجم السيدة العجوز الباب أمام لاعب وحيد فقط من صفوف الريال للانضمام لليوفي، وهو زميله البرازيلي مارسيلو الظهير الأيسر الطائر في سانتياجو بيرنابيو.

وقال رونالدو:” أرى أحاديث عن خاميس وجاريث بيل وآسينسيو، لكن سأكون صادقاً، يوفنتوس لا يحتاج لاعبين آخرين، عليك أن تتحدث إلى الرئيس، ولا أعرف المستقبل”.

وعن إمكانية مزاملة مارسيلو في قلعة اليوفي، قال الدون:” مارسيلو قوي، نحن نفتح أبوابنا للاعبين الأقوياء ومارسيلو واحدًا منهم”.

وارتبط النجم البرازيلي مارسيلو مدافع الفريق الملكي في بداية الموسم بالرحيل واللحاق بزميله كريستيانو رونالدو والانضمام إلى صفوف العملاق الإيطالي.

إلا أن ريال مدريد وقف حائلاً أمام حلم يوفنتوس في ضم جوهرة أخرى من الميرينجي، وتمسك بإستمرار لاعبه البرازيلي في صفوف الفريق الأبيض، رافضاً التفريط في خدماته.

يوفنتوس طلب بالفعل من الريال الحصول على خدمات مارسيلو، إلا أن الرد جاء حاسماً، بأن اللاعب يريد الاستمرار واللعب لسنوات عديدة في مدريد.

رونالدو رحيل عن صفوف عملاق إسبانيا في الصيف الماضي، بعد قيادته الفريق الملكي للتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا لثلاث سنوات على التوالي، ليبدأ تجربة جديدة في الملاعب الإيطالية.

وكلفت صفقة الدون البرتغالي خزينة الفريق الإيطالي أكثر من 100 مليون يورو في صفقة مدوية أطلق عليها صفقة القرن بعقد يمتد لأربع سنوات مقبلة.

وكان كريستيانو قد أبدى سعادته باللعب بقميص يوفنتوس، كما أكّد أن هدفه في الوقت الحالي هو الفوز بدوري أبطال أوروبا مع البيانكونيري، مُشيرًا في الوقت ذاته إلى أن خسارة السباق نحو الكرة الذهبية ليس نهاية العالم بالنسبة له.

كما وجه رونالدو رسالة تحدي إلى غصمه وغريمه التقليدي، الأرجنتيني ليونيل ميسي، مطالباً إياه بالرحيل عن برشلونة والقدوم إلى إيطاليا ومنافسته في الكالتشيو.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى