يورينتي يحل معضلة ريال مدريد

تمكن اللاعب الإسباني الشاب ماركوس يورينتي من تقديم أداء كبير في مباراة أمس السبت أمام نادي فالنسيا والتي فاز بها النادي الملكي بنتيجة هدفين لهدف على ملعبه ووسط جمهوره في «سنتياجو بيرنابيو» ضمن منافسات الجولة الرابعة عشرة من الدوري الإسباني الدرجة الأولى.

وبعد تألق كبير في مباراة فالنسيا في الليجا وكذلك أمام نادي روما الإيطالي في دوري أبطال أوروبا، تمكن يورينتي من حل المشكلة التي يعاني منها ريال مدريد على مستوى خط الوسط وأيضا تمكن من كسب ثقة المدرب الأرجنتيني سنتياجو سولاري الذي قرر الاعتماد عليه بعد إصابة البرازيلي كاسيميرو في مباراة سيلتا فيجو وفشل اللاعب داني سيبايوس في هذا المركز في مباراة إيبار التي يلقى فيها ريال مدريد الهزيمة بثلاثة أهداف نظيفة.

وينحدر ماركوس يورينتي من عائلة كروية كبيرة دافعت عن ألوان القلعة البيضاء حيث يعتبر ابن اللاعب السابق باكو يورينتيوحفيد اللاعب السابق رامون جروسو والنجم السابق فرانشسكو خينتو، ولكن بسبب خجله الكروي جعله لا يظهر بشكل لافت مع فريق الكاستيا ولا أيضا مع فريق ألافيس.

ومنذ أسبوع منحه المدرب سنتياجو سولاري فرصة المشاركة أمام روما، ليتحدى يورانتي خجله ويقدم 180 دقيقة على مستوى خط وسط ريال مدريد وتمكن من استخلاص الكرة من الفريق المنافس (15) أكثر من عدد المرات التي فقدها (14) وأعطى انسجامًا للفريق بعد نجاحه في تمرير الكرة بشكل جديد بنسبة 91%.

وهذا ما جعل سولاري يشيد به في تصريحاته، قائلا: «يورينتي قدم مستوى عظيمًا في المباراتين الكبيرتين التي شارك خلالهما، فهو لاعب رائع ولاعبون أمثاله هم من يجعلون فرقهم قوية».

ومدحه أيضا الظهير الأيمن داني كارباخال خلال تصريحاته مع صحيفة «فلاش أنترفيو»، قائلا: «قدم مباراتين كبيريتين وأنا سعيد من أجله لأنه محبوب جدا بين زملائه داخل غرفة خلع الملابس».

وهنئه أيضا زميله بورخا مايورال عبر حسابه الشخصي على موقع «تويتر»، قائلا: «مبروك للمشاركة للمرة الثانية على التوالي وتقديم أداء كبير خلالهم، وهذه هي الجائزة التي تستحقها على عملك الكبير وموهبتك، أتمنى لك التوفيق دائما، يا أخى».

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى