سانشيز يكشف موقفه من البقاء من المان يونايتد

يبدو أن التشيلي أليكسيس سانشيز يعيش أيامه الأخيرة في فريقه مانشستر يونايتد الإنجليزي، خاصًا بعد استبعاد البرتغالي جوزيه مورينيو للاعب في مباراة الفريق الأخيرة أمام فريق يونج بويز السويسري ضمن منافسات الجولة الخامسة ببطولة دوري أبطال أوروبا بكرة القدم والتي انتهت بفوز الشياطين الحمر بهدف دون مقابل في اللحظات الأخيرة بتوقيع البلجيكي مروان فيلايني.

ومن الواضح أن موقف سانشيز بدأ في الدخول في نفق مظلم بهذا الاستبعاد، الذي جاء أغلب الظن لأسباب فنية، لعدم وجود أي سبب للاستبعاد خاصة وأن اللاعب في كامل جاهزيته البدنية ولم يتعرض للإصابة حسب ما قال مورينيو بعد انتهاء المباراة، ولم يتعرض أيضًا للإصابة في المباريات السابقة أو حتى لم يصدر النادي أي بيانًا رسميًا عبر موقعه الرسمي بأن اللاعب تعرض للإصابة أو هناك بعض المشاكل العضلية التي يشعر بها اللاعب.

وحسب ما ذكرته الكثير من التقارير الصحفية الإنجليزية، أن سانشيز يريد الانضمام للعملاق الفرنسي باريس سان جيرمان والرحيل بسبب وجود مورينيو على رأس الجهاز الفني وأن العلاقة بينهم قد توترت.

وانتقل سانشيز من فريق أرسنال الإنجليزي إلى ملعب «أولد ترافورد» في يناير من العام الجاري في صفقة بلغت قيمتها «34 مليون إسترليني»، ولم يقض وقت طويل على بقاءه في الفريق للحديث على إمكانية رحيله، ومنذ انتقال سانشيز لليونايتد أصبح الأعلى راتبًا في الفريق، حيث يتقاضى في الأسبوع «450 ألف إسترليني»، ومن الواضح أن كل هذا لم يعد يعجب التشيلي ويتطلع لتحدي آخر.

ولعب صاحب الـ 29 عامًا 30 مباراة بقميص مانشستر يونايتد في جميع المنافسات، نجح خلالهم في تسجيل 4 أهداف فقط، في حين نجح في تقديم 7 تمريرات حاسمة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى