أتلتيكو مدريد في ورطة بسبب جودين

أشار اللاعب الأوروجواياني دييجو جودين، مدافع وقائد فريق أتلتيكو مدريد الذي سجل هدف الانتصار القاتل لفريقه على أتلتيك بلباو (3-2)، أمس السبت، ضمن منافسات الجولة الـ12 من الدوري الإسباني الممتاز، إلى أنه سيغيب «ما بين 20 يومًا وشهر بسبب تمزق في العضلات المأبضية» تعرض له خلال الهدف الثاني للفريق الباسكي.

وأكد جودين خلال المؤتمر الصحفي عقب المباراة التي أقيمت على ملعب «واندا ميتروبوليتانو» معقل الروخيبلانكوس: «كنت أعرف نوعًا ما طبيعة الإصابة بسبب الألم الذي شعرت به، كنت أعلم أنه تمزق ومن المحتمل أن أغيب بين 20 يومًا وشهر».

وتابع: «حاولت ألا أبذل جهدًا كبيرًا حتى لا تتفاقم الإصابة، تقدمت للأمام لعلي أساعد في أي كرة ثابتة، ما تحقق يستحق العناء والجهد، والمكافأة أتت في النهاية، بالطبع فكرت في أن الأمور قد تتطور للأسوأ».

وعلى جانب آخر، كشف الطاقم الطبي بالنادي أن جودين «تعرض لإصابة في عضلة الفخذ اليسرى» وأتم: «ستحدد الأشعة التي سيجريها خلال الـ 48 ساعة القادمة مدى حجم الإصابة».

يُذكر أن «الروخيبلانكوس» تمكن من تحقيق انتصار عصيب على أتلتيك بلباو بثلاثة أهداف لهدفين، سجل أهداف أتليتكو مدريد الغاني توماس بارتي في الدقيقة 61 من المباراة، والإسباني رودريجو هيرنانديز كاسكانتي في الدقيقة 80، واختتم أهداف المباراة جودين في الدقيقة 91، أي قبل نهايتها بما لا يزيد على دقيقتين.

وسجل هدفي أتلتيك بلباو الإسباني إينياكي ويليامز في الدقيقتين 36 و64، وبهذا الانتصار رفع أتلتيكو مدريد رصيده من النقاط إلى 23 نقطة محتلًا بذلك المركز الثاني بشكل مؤقت، بينما توقف رصيد أتلتيك بلباو عند 10 نقاط محتلًا المركز السابع عشر بجدول ترتيب «الليجا».

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى