الفيفا يخضع حادقة للتكوين ويعطي الضوء الأخضر لاعتماد “الفار” بالمغرب

عاد يحي حادقة مدير التحكيم بالمغرب لأرض الوطن بعد انتهاء الدورة التدريبية التي شارك فيها بمقر الفيفا بزيوريخ السويسرية و المتعلقة باستخدام تقنية المساعدة التحكيمية بالفيديو و المعروفة اختصارا ب”الفار”.

و كان حادقة قد اختير ضمن وفد ممثل لعدد من الجامعات و الاتحادات الكروية الراغبة في اعتماد تقنية “الفار” ببطولاتها المحلية، حيث شاركت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في هاته الدورة التكوينية من خلال مدير التحكيم.

و بعد نهاية الدورة التكوينية، أعطى الاتحاد الدولي لكرة القدم الضوء الأخضر للمغرب من أجل اعتماد تقنية “الفار” بالبطولة و كأس العرش و ذلك بعد توفير الضمانات المادية و اللوجستيكية و التقنية اللازمة لتأمين استخدام التقنية بملاعب المملكة.

و كانت جامعة لقجع قد سبق و تقدمت بطلب استعمال تقنية “الفار” في مباريات البطولة المغربية، لكن الاتحاد الدولي لكرة القدم طلب التريث إلى حين انتهاء منافسات مونديال روسيا وتقييم نتائج استخدام “الفار”.

و يتوقع أن يتم اسثتمار تقنية الفيديو في الوهلة الأولى قيد التجريب و الاستئناس بالمركبات الرياضية الكبيرة كالبيضاء و طنجة و مراكش و الرباط و أكادير قبل تعميمها على باقي الملاعب الوطنية.

و موازاة مع ذلك، سيتم إخضاع حكام النخبة المغاربة لتكوين خاص و دقيق في كيفية التعامل مع تقنية الفار و ذلك عبر تنظيم مجموعة من الدورات التدريبية المكثفة و التي ستسمح لهم بقيادة مقابلات الدوري و الكأس بتقنية الفار انطلاقا من الموسم المقبل كأقصى تقدير.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى