غالياني مدافعا عن انتقاله إلى مونزا: ليست خيانة لنادي ميلان

أكد أدريانو غالياني المدير التنفيذي السابق لميلان أن انتقاله لشغل الوظيفة نفسها في نادي مونزا ليست خيانة للروسونيري.

جاء ذلك بالتزامن مع إتمام استحواذ سيلفيو بيرلسكوني على نادي مونزا الذي يلعب في الدرجة الثالثة الإيطالية، حيث روى غالياني تاريخه مع هذا النادي ولقاءه الأول ببيرلسكوني، كما اعتبر نفسه معاراً إلى ميلان لمدة 31 عاماً!

وقال غالياني:”إنه يوم سعيد بالنسبة لي، بفضل سيلفيو بيرلسكوني أنا أعود لفريق مدينتي وقلبي. في سبتمبر 1975 أصبحت من حملة الأسهم في مونزا، لقد شكل هذا النادي جزءاً هاماً من حياتي”.

وأضاف:”لقد قابلت بيرلسكوني في الأول من نوفمبر 1979، دعاني للعشاء وسألني ما إذا كنت قادراً على بناء 3 قنوات لشركته، وعدته بذلك بشرط أن أصبح قادراً على اتباع مونزا في الديار وخارجها. لقد نظر إلىَّ كما لو كنت مجنوناً ولكنه وافق”.

وأوضح:”بقيت في مونزا لـ10 أعوام، حتى 31 ديسمبر 1985، حينها استقلت وانتقلت إلى ميلان مع بيرلسكوني في فبراير 1986 وحتى ابريل 2017 حين تم بيع النادي”.

وتابع:”في يوم تأهل مونزا من الدرجة الرابعة إلى الثالثة اتصلت على الفور برئيس النادي نيكولا كولومبو، انتقالي إلى هناك ليس خيانة لميلان، لقد بدأت في مونزا ثم انتقلت إلى ميلان على سبيل الإعارة لـ31 عاماً”.

واختتم غالياني تصريحاته معتبراً أن حياته ستكون مختلفة بدون بيرلسكوني، ولكن بالتأكيد كانت لتصبح أقل متعة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى