ضربة قوية لريال مدريد قبل مواجهة الأتلتيكو

أكدت التقارير الصحفية الإسبانية اليوم الجمعة غياب الظهير البرازيلي مارسيلو دا سيلفا عن المشاركة مع ريال مدريد لـ3 مباريات متتالية بسبب الإصابة التي لحقت به في مواجهة إشبيلية بالجولة الماضية من الدوري الإسباني.

وتشمل المباريات الـثلاث مواجهة اتلتيكو مدريد في ديربي العاصمة الإسبانية على ملعب “سانتياغو برنابيو”، غدا السبت في منافسات الجولة السابعة من الليغا، بالإضافة إلى مواجهتي سيسكا موسكو في منافسات دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا في الثاني من أكتوبر/ تشرين الأول المقبل، وديبورتيفو ألافيس بالجولة الثامنة في الساس من الشهر نفسه.

أشارت التقارير إلى أن نتائج الاختبارات التي اجريت لمارسلو أمس الخميس، لم تظهر حتى الآن، لكن ريال مدريد أصدر بيانا صباح اليوم أعلن فيه إصابة مارسيلو في عضلة الساق اليمنى، وأوضح أن النادي لا يزال ينتظر التطورات لتحديد حالة مارسيلو بدقة.

كان مارسيلو قد تعرض لإصابة في مواجهة إشبيلية قبل انتهاء المباراة بـ15 دقيقة، ولأنه كان يعاني من آلام مبرحة لم يستطع الاستمرار في الملعب، وخرج تاركا 10 لاعين فقط من زملائه بالملعب بعد نفاذ التبديلات الـ3 كلها، وقد انتهت المباراة بفوز الفريق الأندلسي بثلاثية نظيفة.

ينضم مارسيلو إلى إيسكو في قائمة المصابين لكن باقي الفريق سيكون جاهزا أمام المدرب جولين لوبيتيغي في الديربي غدا السبت، وتقول التقارير إن داني كارفاخال، وألفارو أودريوزولا سيكونا ضمن التشكيلة الأساسية في اليربي، بعد غيابهما خلال مباراة إشبيلية.

انضم مارسيلو إلى قائمة أفضل 11 لاعبا في العالم، وفاز بجائزة الفيفا عن الموسم الماضي قبل أيام، إذ كان له دور كبير في الفوز الثالث على التوالي بدوري أبطال أوروبا الموسم الماضي.

يبلغ مارسيلو من العمر 30 عاما، وقد ارتبطت اسمه بالانتقال إلى يوفنتوس الإيطالي خلال موسم الانتقالات الصيفية المنصرم إبان انتقال البرتغالي كريستيانو رونالدو من ريال مدريد إلى البيانكونيري، وفي ذلك الوقت حدد ريال مدريد سعر انتداب مارسيلو بـ50 مليون يورو، إلا أن الأمر كان مجرد إشاعات، وبقي البرازيلي في القلعة الملكية.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى