السلامي يعود من جديد لتدريب المحليين

من المتوقع أن يعود الإطار الوطني، جمال السلامي لتدريب المنتخب الوطني للاعبين المحليين، خلال الأيام القليلة المقبلة، بعدما كان قد توج معه مطلع هذه السنة بلقب بطولة إفريقيا للاعبين المحليين والتي استضافها المغرب,

وحسب مصادر هبة سبور فسيقوم جمال السلامي بتكوين منتخب محلي جديد، بغرض خوض التصفيات القارية المؤهلة للنسخة السادسة من بطولة إفريقيا للاعبين المحليين، المقرر إقامتها في اثيوبيا، سنة 2020.

وجاء تكليف السلامي مجددا بتدريب المنتخب الوطني للاعبين المحليين، بعد توقيعه على عقد جديد مع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، يمتد لأربع سنوات جديدة، ينظم بموجبه للإدارة التقنية الوطنية، للعمل جنبا إلى جانب مع ناصر لارغيت، المدير التقني الوطني، حيث سيتكفل الرجاء البيضاوي السابق، من جديد بالإشراف على المنتخب الوطني للمحليين، فضلا عن العمل مع الطاقم المساعد المكلف بتدريب المنتخب الأول، من خلال التنسيق مع الناخب الوطني هيرفي رونار.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى