الاتحاد الإنجليزي يقوم بتجربة جديدة بتثبيت “كاميرات” على قمصان الحكام لمنع “السلوك السيئ للاعبين”

قام الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، بتجريب تقنية جديدة، قصد “إجبار” اللاعبين والمدربين، على “إجبار” أنفسهم، على عدم التلفظ بأي ألقاظ مسيئة تجاه الحكام خلال المباريات.

وتم وضع كاميرات في قمصان الحكام، وتم تجريب الخطوة في آخر 7 أشهر، في 500 مباراة، في الدوريات التابعة لبريطانيا، وحسب الإحصائيات التي تم التوصل إليها، فإنه لم يتم تسجيل أي إساءة تجاه الحكام، من طرف اللاعبين والمدربين.

وقال “دانييل ميسون”، رئيس فريق الحكام في الاتحاد الإنجليزي، لهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” البريطانية، إن استخدام هذه التقنية، دفع اللاعبين والمدربين إلى “إعادة التفكير في سلوكهم” عند مخاطبة الحكام.

وأضاف: “لم تكن هناك أي حادثة قام فيها لاعب بإهانة الحكم أو مهاجمته. يشعر الحكام بأمان أكبر، ولكن الأهم من ذلك هو أن المدربين واللاعبين يتمتعون بتجربة لعب أفضل. اللاعبون والمدربون قالوا إن مجرد وجود هذه الكاميرا، جعلهم يعيدون التفكير في سلوكهم قبل قول شيء ما، أو التصرف بشكل غير لائق تجاه الحكم”.

وبحسب “ميسون”، فإن هذا الاختبار سيحتاج إلى “موسمين أو ثلاثة مواسم أخرى على الأقل”، حتى يتم جمع التحليلات الكافية لمعرفة ما إذا كانت تقنية “ناجحة”.

وصدرت عقوبات في حق 380 لاعباً ومدرباً، خلال موسم 2021-2022 بسبب مهاجمتهم أو تهديدهم للحكام، في كرة القدم الإنجليزية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى