بادو الزاكي مهدد بالعقوبة في تونس

أصبح المدرب بادو الزاكي مهددا بعقوبات من قبل الاتحاد التونسي لكرة القدم، بعد التصريحات المثيرة للجدل التي أدلى بها، عقب خسارة فريقه هلال الشابة أمام النادي البنزرتي، بهدفين لصفر، في منافسات الدوري التونسي.

ووصف الزاكي الحكم التونسي نضال اللطيف بـ “عديم الضمير”، وعبر عن استيائه العميق من قراراته التي اعتبرها سببا رئيسيا في هزيمة فريقه هلال الشابة.

وقال بادو الزاكي بعد نهاية المباراة: “سمعت الكثير عن الكرة التونسية وعن مشاكل هلال الشابة، لكني لم أكن أتصور أن أرى تحكيما ظالما بهذا الشكل.. بصراحة لقد شاهدت اليوم مجزرة تحكيمية، فإذا كان التحكيم بهذا الشكل فهو منكر، لذلك لا أستطيع أن أعلق على المباراة عندما يكون الحكم بلا ضمير، ويؤثر في نتيجتها بإعلانه عن ركلة جزاء خيالية”.

وقال الزاكي أنه مستعد لتقديم استقالته من منصبه إذا ثبت أن ضربة الجزاء التي منحها الحكم للنادي البنزرتي صحيحة، وتابع: “منافسنا كان على ميدانه ولعب باندفاع وهو في حاجة ماسة للفوز ولكن الحكم كان بلا ضمير وقراراته أثرت على لاعبي فريقي وأنا أتحمل مسؤوليتي في كل ما أقول”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى