ضجة عالمية بسبب النشيد الوطني المغربي في المونديال

 أثار النشيد الوطني المغربي اهتمام الكثير من الجماهير العالمية ووسائل إعلام دولية، بعد تألق المنتخب المغربي التاريخي في نهائيات كأس العالم “مونديال قطر 2022″، وبلوغه دور ثمن النهائي، على غرار صحيفة “ذا الصن” (the sun) البريطانية.

واستعرضت صحيفة “ذا الصن” البريطانية كلمات النشيد الوطني المغربي، بداعي أنها “تثير اهتماما خاصا”، مشيرة إلى أن موسيقى النشيد تم تأليفها أوائل القرن العشرين.

وأشارت الصحيفة ذاتها إلى أن أول مرة سُمع فيها النشيد الوطني أمام جماهير العالم في محفل رياضي كانت في أول مباراة للنخبة الوطنية في نهائيات كأس العالم “دورة المكسيك 1970″، أمام المنتخب الألماني في 3 يونيو 1970.

كما استعرضت العديد من الصفحات العالمية، في مواقع التواصل الاجتماعي، النشيد الوطني المغربي خلال مباريات المنتخب في دور المجموعات أمام منتخبات كرواتيا، بلجيكا، كندا، مبدية إعجابها بالأجواء الحماسية التي يخلقها الجمهور المغربي وهو يردد النشيد الشريف.

ومعلوم أن النشيد الوطني كتبه الشاعر المغربي الراحل علي الصقلي الحسيني “1932/2018”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى