الركراكي يُفاجئ الجميع بتصريح مثير بعد التأهل لثمن نهائي المونديال

أعرب وليد الركراكي، المدير الفني للمنتخب المغربي، عن سعادته الغامرة بالفوز على كندا وضمان التأهل إلى ثُمن نهائي كأس العالم قطر 2022 في صدارة المجموعة السادسة، مشيرًا إلى أن طموحات “أسود الأطلس” لن تتوقف عند هذا الحد.

وآمن الناخب الوطني وليد الركراكي، بحظوظ المنتخب المغربي في التتويج بمونديال “قطر 2022″، عطفا على المستوى المقدم في دور المجموعات، وشريطة جاهزية جميع اللاعبين.

وشدد الركراكي على أهمية التواضع، في المرحلة الحالية، وقال: “يجب أن نبقي أرجلنا على الأرض”، مشيرا إلى أنه بعد التأهل إلى الدور الثاني “كل شيء سيبدأ من جديد”.

مبرزا: “لعب كأس العالم لا يتحقق دائما، نحن نعيش هذه الفرص مرة كل 4 سنوات، حققنا إنجازا رائعا، تاريخيا، لكن لا يجب أن نتوقف هنا، يجب أن نعيد العداد إلى نقطة الصفر بداية من الغد والاستعداد للمباراة المقبلة، كنت لاعبا للمنتخب المغربي ولم يكتب لي لعب النهائيات، لقد أقصينا في اللحظات الأخيرة، وأنا اليوم أسعد إنسان في العالم”.

وفي هذا السياق، قال الركراكي: “هدفنا، في البداية، كان تقديم كل لدينا فوق أرضية الميدان وتجاوز الدور الأول، الآن بعد أن تجاوزنا الدور الأول، لماذا لا نحلم بالفوز بكأس العالم؟ دائما ناديت بتغيير العقلية، لهذا لا يجب أن نتوقف في هذه المرحلة. نحن نحترم جميع الخصوم، ولكننا بعثنا رسالة إلى الجميع أننا فريق من الصعب الفوز عليه، وبالتالي لما لا نحلم بالفوز بكأس العالم؟”.

وتابع: “كنت أقول دائما لا بد من تغيير العقلية، أرسلنا اليوم رسالة للجميع بأننا منتخب يصعب التغلب عليه، سنحترم الجميع ولم لا نحلم بالفوز بالمونديال”.

وواصل: “لعبنا ضد الكروات، وتعادلنا معهم، فزنا على بلجيكا وكندا، نحن واقعيون، سنذهب مباراة تلو الأخرى، سنعيد الجاهزية للاعبين، وحين يكونون في أتم مستواهم سنحقق شيئا كبيرا”.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى