في مباراة مثيرة.. إنتر ميلان يفرض التعادل على برشلونة في دوري الأبطال

حقق برشلونة نتيجة “مخيبة”، بتعادله مساء يومه الأربعاء أمام ضيفه إنترناسيونالي (3-3)، في المباراة التي احتضنها ملعب “سبوتيفاي كامب نو”، لحساب الجولة الرابعة من دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وبدأت المباراة متكافئة، قبل أن يقوم الضيوف بأول محاولة خطيرة في الدقيقة 16’، حينما سدد المهاجم إدين دزيكو كرة من داخل منطقة العمليات، لكن العارضة حالت دون دخولها في الشباك، ثم في الدقيقة 24’، سدد هينريك مخيتاريان كرة أرضية، أمسكها بيديه الحارس مارك أندري تير شتيغن.

وانتظر البارسا لغاية الدقيقة 26’، للقيام بأول هجمة خطيرة، كان بطلها النجم الفرنسي عثمان ديمبيلي، الذي سدد كرة دائرية كانت متجهة نحو الشباك، إلا أن الحارس الكاميروني أندري أونانا، تصدى لها ببراعة وأخرجها للركنية.

ولم يتأخر رد الإنتر، حيث ما هي إلا دقيقة واحدة (27′)، حتى وجد دينزيل دومفريس نفسه وجها لوجه مع تير شتيغن، إلا أن تسديدته تصدى لها الحارس الألماني.

وحصل البرازيلي رافينيا، على فرصة منح التقدم لبرشلونة، لكنه افتقد للتركيز، وذهبت كرته التي سددها من داخل منطقة العمليات، إلى خارج الملعب. وبعد ضغط مستمر، نجح ديمبيلي في تسجيل الهدف الأول في اللقاء، عند حلول الدقيقة 40’، لينتهي الشوط الأول بتقدم أصحاب الأرض.

في شوط المباراة الثاني، دخل إنتر بقوة أكبر، وكان أكثر خطورة، وبعد مرور 5 دقائق فقط، تمكن نيكولو باريلا من تسجيل هدف التعادل، بعد خطأ فادح في التغطية من جيرارد بيكي.

وتوالت هجمات “النيراتزوري” بعد هدف التعادل، حيث سدد دزيكو كرة ردها الدفاع، ثم سدد التركي هاكان تشالهان أوغلو وتصدى تير شتيغن لكرته، الأخير عاد مرك أخرى وتصدى لرأسية المدافع ميلان سكرينيار.

وبعد عدة محاولات، جاءت المكافأة في الدقيقة 63’، حينما استلم لاوتارو مارتينيز كرة من تشالهان أوغلو، في غياب تام للتغطية من طرف إيريك غارسيا، ليسدد المهاجم الأرجنتيني كرة ضربت في القائم مرتين قبل أن تدخل الشباك، ليتقدم الإنتر في النتيجة.

وتراجع مستوى إنتر في الدقائق الموالية، الشيء الذي استغله البارسا بنجاح، وتمكن من إحراز هدف التعادل في الدقيقة 82’، حمل توقيع النجم البولندي روبيرت ليفاندوفسكي.

وهاجم برشلونة بحثا عن هدف التقدم، لكنه تلقى “ضربة قاضية” في الدقيقة 89’، بعد هجم مضادة لإنتر، أنهاها البديل روبين غرسينس بهدف ثالث، لكن ليفاندوفسكي أنقذ فريقه من الهزيمة، وسجل هدف التعادل في الدقيقة 90+2’، لينتهي اللقاء بالتعادل.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى