وليد شديرة يُغري عمالقة الأندية الأوروبية

يقدم وليد شديرة أداء متميزا مع فريقه باري، في الدوري الإيطالي الدرجة الثانية، إذ أنه يحتل صدارة الهدافين، برصيد 8 أهداف، إلى حدود الجولة التاسعة، إضافة إلى تألقه، أخيرا، في أول مباراة له مع المنتخب الوطني المغربي أمام المنتخبين الشيلي والباراغوياني.

وكشفت تقارير إعلامية إيطالية، عن إمكانية انتقال المغربي وليد شديرة، من فريقه الحالي باري، للعب في الدوري الإيطالي الممتاز “سيري أ”، الموسم المقبل.

واستنادا إلى المصادر ذاتها، فإن أداء وليد شديرة المتميز مع فريقه باري، جلب له اهتمام مجموعة من الأندية في الدوري الأول، أبرزها سامبدوريا، بولونيا، وأيضا إنتر ميلان، أحد أبرز أندية الدرجة الأولى.

وارتفعت القيمة المالية لوليد شديرة، في الأشهر القليلة الأخيرة، من 50 ألف دولار إلى 2,50 مليون أورو، استنادا إلى موقع “ترانسفيرماركيت”.

يذكر أن وليد شديرة (26 سنة)، من مواليد محافظة لورينتو في إيطاليا في 22 يناير 1998، بدأ مساره الكروي مع فريق “لورينتو” في دوري الهواة الإيطالي، ثم لعب، بعد ذلك، لفريق “سانجيستيسى” في الدرجة الرابعة، وبعده انتقل إلى بارما في الدرجة الثانية، وفي 18 يوليوز الأخير انتقل لفريق باري في الدرجة الثانية.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى