بسبب عموتة.. أزمة كبيرة قبل “شان الجزائر”

يطرح إشراف الحسين عموتة على تدريب المنتخب الأولمبي، بالتزامن مع تدريبه لفريق الوداد الرياضي، نقاشا حادا بين المتابعين للشأن الرياضي في المغرب.

ومع اختيار الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، تحييد المنتخب المحلي وإبعاده من المشاركة في بطولة كأس أفريقيا للمحلين “الشان” مطلع العام المقبل في الجزائر، وتعويضه بالمنتخب الأولمبي، تبرز مشكل الحسين عموتة الذي في حال قيادة المنتخب في المسابقة، يعني ضمنيا توقف البطولة الاحترافية خلال تلك الفترة.

إلا أنi لم تتضح بعد كيفية الخروج مشكل وأزمة كبيرة تتمثل في إشراف الحسين عموتة على تدريب الوداد والمنتخب في الآن ذاته، ما يعرض البطولة الاحترافية للتأجيل في حال استمر في منصبه مشرفا علي الأولمبي في نسخة “شان الجزائر”، الأمر الذي يلاقي معارضة شديدة من الأندية المغربية وحتى من طرف أنصار الوداد بسبب التزامات النادي القوية محليا وقاريا خلال هذه الفترة، ما يتطلب تفرغا من مدربهم الحالي لشؤونهم.

وخلق مزاوجة الحسين عموتة بين تدريب الوداد والمنتخب، نقاشا قانونيا حادا بين من اتجه إلى صوابية القرار ومن اعتبره خرقا لمبدأ ازدواجية المهام.

يذكر أن الحسين عموتة سبق له وأن قاد المنتخب في ذات المسابقة إلى التتويج على أرض الكاميرون، وكان المنتخب قد أحرز كذلك لقب الشان عام 2018 في المغرب تحت قيادة جمال السلامي.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى