هزيمة قاسية للإنتر أمام أودينيزي في الدوري الإيطالي

عاد إنتر ميلان إلى معقله خالي الوفاض من أرض مضيفه أودينيزي، الذي انقلب عليه بعدما كان متأخرًا بهدف إلى الفوز 3-1، في المباراة التي احتضنها ملعب “الفريولي” اليوم الأحد، ضمن منافسات الجولة السابعة من مسابقة الدوري الإيطالي لكرة القدم “كالتشيو”.

وبقي مركز إنتر ميلان السادس في جدول ترتيب الدوري الإيطالي مهددًا، بعد أن تجمد رصيده النقطي عند 12 نقطة، فيما اعتلى أودينيزي صدارة الدوري الإيطالي “مؤقتًا” بعد أن رفع رصيده النقطي إلى 16 نقطة.

وخاض إنتر ميلان مع مواجهة اليوم 7مباريات في الدوري الإيطالي الموسم الحالي، حيث حقق 4 انتصارات وتلقى 3 هزائم، وعلى المستوي الأوروبي، فاز إنتر ميلان في بطولة دوري أبطال أوروبا على فيكتوريا بلزن التشيكي بنتيجة 0-2، بعد خسارة أولى أمام بايرن ميونيخ الألماني في مستهل مشواره بالبطولة القارية.

في الجانب الأخر، حقق أودينيزي في الدوري الإيطالي بعد مباراة اليوم 5 انتصارات، وتعادل في مباراة وخسر أخرى.

استهل إنتر ميلان مباراة اليوم بهدف مبكر، حينما قدم نيكولو باريلا ضربة حرة مباشرة وسدد كرة صاروخية مقوسة من خارج منطقة الجزاء، عانقت الزاوية 90 من المرمى في الدقيقة 5.

بعد الهدف، رمى لاعبوا أودينيزي بثقلهم الهجومي نحو مرمى الإنتر، قبل أن ترتطم كرة عرضية بالمدافع، ميلان سكرينيار، وتتابع طريقها نحو الشباك معلنة هدف التعادل لأودينيزي في الدقيقة 23.

في الشوط الثاني، تبادل الفريقان الهجمات المتتالية لكن النتيجة ظلت صامدة، وفشل المهاجمون في فك شيفرة الدفاعات، لتظل النتيجة على حالها حتى الدقائق الأخيرة، قبل أن يخطف، جاكا بيول، هدف الفوز لأصحاب الأرض من رأسية متقنة في الدقيقة 85.

وقبل أن تلفظ المباراة أنفاسها الأخيرة أطلق، تولغاي أرسلان، رصاصة الرحمة في مرمى الإنتر، وسجل الهدف الثالث لفريقه عند الدقيقة 90+5.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى