3 مهاجمين مرشحون لتعويض طارق تيسودالي في المونديال

تلقى مهاجم المنتخب المغربي، طارق تيسودالي، نبأ حزينا صباح يومه الإثنين، بعض خضوعه لفحص بالرنين المغناطيسي، الذي أكد إصابته بقطع في الرباط الصليبي الأمامي لركبته اليمنى، ليتأكد غيابه عن الملاعب لمدة لا تقل عن 6 أشهر، ما يعني عدم تواجده في كأس العالم “قطر 2022”.

وكشفت مصادر إعلامية، أن ثلاثة مهاجمين بإمكانهم تعويض مهاجم جينت البلجيكي، طارق تيسودالي، الذي تعرض مؤخراً لإصابة في الركبة، ستبعده عن الملاعب مدة 6 أشهر.

وحسب ذات المصادر، فإن يوسف العربي، هداف أولمبياكوس اليوناني، وعبد الرزاق حمد الله، لاعب الاتحاد السعودي، وعبد الصمد الزلزولي لاعب برشلونة الإسباني، يعتبرون من العناصر الذين بإمكانهم تعويض اللاعب تيسودالي والتألق مع المنتخب المغربي في نهائيات المونديال المقبل.

وأصيب تيسودالي في مباراة أول أمس السبت، ضد نادي سينت ترويدن (1-1)، برسم الجولة الثانية من الدوري البلجيكي، حيث غادر الملعب في الدقيقة 31′.

وتأكد رسمياً غياب تيسودالي عن نهائيات كأس العالم قطر 2022 رفقة المنتخب الوطني المغربي، المقررة شهريْ نونبر ودجنبر القادميْن، حيث يتواجد “الأسود” في المجموعة السادسة إلى جانب بلجيكا وكرواتيا ثم كندا.

وكان المغربي من الأسماء التي يعتمد عليها الناخب الوطني، وحيد خليلوزيتش في الجبهة الأمامية للكتيبة المغربية، إلى جانب يوسف النصيري وأيوب الكعبي وريان مماي.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى