بدون إقناع.. المنتخب المغربي يهزم ليبيريا بثنائية نظيفة

اعتلى المنتخب المغربي صدارة المجموعة الـ11 من تصفيات كأس أمم أفريقيا ساحل العاج 2023، بانتصاره على ليبيريا بهدفين نظيفين، في المباراة التي جرت على أرضية ملعب محمد الخامس.

انتهى الشوط الأول بالتعادل صفر لمثله بين المنتخبين، ثم أحرز المنتخب الوطني هدفي الفوز، في الشوط الثاني، بواسطة كل من فيصل فجر، من ركلة جزاء، ويوسف النصيري، على التوالي، في الدقيقتين 56 و58.

وغاب عن تشكيلة المنتخب الوطني مجموعة من اللاعبين، على غرار آدم ماسينا، سفيان أمرابط، نايف أكرد، بسبب تعرضهم لإصابات.

واعتمد الناخب الوطني وحيد خليلوزيتش، في التشكيلة الرسمية على كل من ياسين بونو، أشرف حكيمي، يحيى عطية الله، يحيى جبران، غانم سايس، عز الدين أوناحي، أمين حارث، فيصل فجر، أيوب الكعبي، يوسف النصيري، سامي مايي.

وكان من المفترض أن تقام هذه المباراة في ليبيريا، غير أن الاتحاد الليبيري اختار إقامتها في المغرب لعدم توفره على ملاعب تتوفر فيها المعايير الدولية، المنصوص عليها من طرف الاتحاد الدولي “فيفا”.

ويرحل المنتخب الوطني، في الجولة الثالثة، لمواجهة نظيره الجنوب إفريقي، على أن يستضيف بعد ذلك نظيره الليبيري في الجولة الرابعة.

وبهذه النتيجة، حقق المنتخب المغربي انتصاره الثاني تواليا، متصدرا المجموعة الـ11 برصيد 6 نقاط، في حين ظل عداد ليبيريا خاليا من النقاط رفقة جنوب أفريقيا، علما أن “الكاف” أبعد زيمبابوي من التصفيات.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى