خطة جديدة لاسترجاع موهبة برشلونة من منتخب إسبانيا

أكدت تقارير إعلامية، أن لاعب المنتخب الإسباني أقل من 20 سنة إلياس أخوماش، صاحب الأصول المغربية، لم يغلق باب العودة لأسود الأطلس.

وشارك أخوماش يوم الثلاثاء، في اللقاء الودي الذي جمع المنتخب المغربي أقل من 20 سنة بنظيره الإسباني، وسجل في شباك الأسود.

وقال مسؤول جامعي في تصريحات لموقع العربي الجديد بهذا الخصوص أن أخوماش، سيعود للعب مع المغرب في الفترة المقبلة، ولن يستمر مع إسبانيا، وفي هذا الإطار تحدث قائلاً: “أتابع قلق الجماهير المغربية بخصوص اللاعب أخوماش، بإمكاني أن أؤكد أنه سيأتي يوم كي يعود للعب مع المغرب، تركناه في الوقت الحالي كي يجرب الحضور مع المنتخب الإسباني، بناء على طلبه، وعندما نحتاجه سنحاول فتح ملفه”.

وتابع المسؤول المغربي: “سبق لكشاف الاتحاد وأن تحدث مع اللاعب ووالده، وتمكن من إقناعه من اللعب مع المنتخب المغربي لأقل من 17 سنة، وفي الفترة القادمة نعول على عودة اللاعب كي يحمل قميص أسود الأطلس، لدينا خطة واضحة لإقناع المواهب بأوروبا، ومع إلياس سنكون أكثر وضوحاً فزميله في الفريق الأول، عبد الصمد الزلزولي اختار اللعب للمغرب وقبله اختار الحدادي الأمر ذاته، سنركز على هذا الثنائي كي نقنعه بالعودة للعب معنا”.

وتساءلت الجماهير المغربية، عن السبب الذي جعل اللاعب أخوماش، يختار اللعب لإسبانيا بدلاً من بلده الأصلي المغرب، الذي سبق وحمل ألوانه، رفقة منتخب تحت 17 سنة، حيث خاض نهائيات بطولة شمال أفريقيا التي أقيمت في تونس، مع المدير الفني الهولندي مارك فوته.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى