إعادة مباراة الجزائر والكاميرون.. لهذا تأخر قرار الفيفا

لا يزال مُسلسل إمكانية إعادة مُباراة الجزائر والكاميرون مُستمرا، خاصة مع عدم صدور أي قرار رسمي من الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”.

وتشير تقارير صحفية إلى أن لجنة الانضباط في الاتحاد الدولي لكرة القدم، اجتمعت يوم الخميس 21 أبريل، دون أن تُفرج عن أي بيان رسمي لحد الساعة بخصوص الملفات التي قامت بدراستها.

وتحدث الإعلامي رشيد عباد، للإذاعة الجزائرية، صبيحة اليوم الجمعة قائلا: “رغم طرقنا لكل الأبواب، إلا أن التسريبات مُنعدمة لحد الآن من داخل بيت الفيفا”.

وواصل في سياق مُتصل: “أعتقد بأن هناك أمرا ما، ومعلومات جديدة أصبحت في يد الفيفا، وهو ما يُفسر تأخره في الإعلان عن قراراته بخصوص طلب الجزائر لإعادة مباراة الكاميرون”.

وأردف : “الأشقاء في مصر، يعيشون نفس وضعيتنا، وهم ينتظرون القرار بخصوص طلب إعادة مُباراتهم أمام السنغال”.

وأتم: “صحيح أن احتمالات إعادة اللقاء أمام الكاميرون ضئيلة بالنسبة لنا، ولكن عدم فصل الفيفا في القضية خلال الموعد المحدد سلفا، يؤكد حيازته لمعلومات يفضل دراستها بشكل أكثر دقة”.

يذكر بأن الجزائر خسرت بطاقة التأهل لمونديال 2022 في عقر الديار أمام الكاميرون، ولكن الجميع حمل مسؤولية الإخفاق للحكم الجامبي باكاري جاساما.

وتقدم اتحاد الكرة الجزائري، بتظلمين رسميين للفيفا من أجل إعادة اللقاء، بحجة وجود أخطاء فادحة من الحكم أثرت على النتيجة النهائية للمباراة.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى