تعرف على المدة المرتقبة لغياب المغربي سفيان بوفال عن الملاعب

تعرّض المغربي سفيان بوفال لاعب خط وسط آنجيه الفرنسي، لإصابة قوية خلال المشاركة بصحبة فريقه أمام باريس سان جيرمان، في المواجهة التي انتهت لصالح الأخير بنتيجة (3-0)، ضمن منافسات الأسبوع 33 من الدوري الفرنسي.

وسقط بوفال على الأرض خلال دقائق المباراة الأولى، دون احتكاك مع أحد، في أثناء محاولته الهروب من رقابة المدافع الإسباني سيرخيو راموس، ليغادر الملعب بصورة اضطرارية عند الدقيقة (“14).

وكشف مدرب آنجيه جيرالد باتيكل عن تطورات الحالة الصحية للاعبه بوفال، بالقول: “إن الدولي المغربي قد عانى من إصابة قوية في عضلات الفخذ الخلفية”.

وتابع: “من المؤلم خسارة جهود أحد أبرز لاعبي الفريق بسبب الإصابة، لقد كان الموقف مقلقاً بصورة كبيرة؛ لكنها كرة القدم، يجب علينا التأقلم مع هذا الأمر”.

وكاد بوفال (28) عاماً، أن يحرز هدف التقدم لصالح فريقه أمام باريس سان جيرمان قبل خروجه مصابًا، بعد تسديدة قوية أبعدها الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس ببراعة.

ولم يعلن النادي الفرنسي ريميا عن مدة غياب بوفال عن ملاعب كرة القدم، ممّا يلقي بحالة من الخوف والقلق على الجهاز الفني في المنتخب المغربي ومشجعيه، لكن بحسب خبراء في الطب الرياضي، فإن الإصابات العضلية تحتاج إلى علاج لفترة لا تقل عن 3 أسابيع، وربما تمتد حتى 5 أسابيع، وهو الذي من شأنه أن ينهي موسم بوفال في الدوري الفرنسي.

جدير بالذكر أن بوفال لعب (29) مباراة في الدوري الفرنسي هذا الموسم، أحرز خلالها (8) أهداف مع تقديم (5) تمريرات حاسمة، إلى جانب لعبه دورًا رئيسيًّا في تأهل المنتخب المغربي إلى مونديال قطر 2022.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى