خليلوزيتش يتحدى لقجع و يغلق ملف المهاجم حكيم زياش

خرج الناخب الوطني وحيد خليلوزيتش عن صمته بعد تصريحات فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم حول مستقبله وإمكانية عودة حكيم زياش لاعب تشلسي الإنجليزي ونصير مزراوي لاعب أياكس أمستردام الهولندي قبل نهائيات كأس العالم 2022 في قطر.

وقال المدرب البوسني في حوار مطول أجراه مع موقع كرواتي: “هل تعرف من أين أتيت؟ من يابلانيكا! وهي مشهورة بالغرانيت، لذلك بنيت في يابلانيكا الغرانيت”.

وأضاف: “أنا أعرف شيئا واحدا فقط هو الفوز، يجب أن أبدأ في الخسارة حتى أتلقى انتقادات. بصراحة، لا أعرف ما الذي يحدث، الكثير من الأشياء مكتوبة في وسائل الإعلام، لكنني في إجازة في باريس لبضعة أيام”.

وبخصوص تصريح فوزي لقجع حول مستقبله قال خليلوزيتش: “ما الذي يجب أن أتحدث عنه؟ عن التأهل لكأس العالم والفوز، أليس كذلك؟ أنا أتحدث في الميدان. نتائجي تتحدث عني، إنها أفضل بكثير من المحادثات. ليس لدي أي شيء آخر لأقوله لهم”.

ورفض وحيد الحديث عن قضية عودة زياش إلى المنتخب الوطني وقال: “لا أريد أن أتحدث عن هذا الأمر بعد الآن.، أكرس نفسي لفريقي ومجموعتي وتمكنت من حجز مقعد بمونديال قطر، كل ما تبقى هي قصص يفرضها شخص ما، هذه إشاعات تتردد في المقاهي والحافلات… دع الوقت يمر سريعا”.

وزاد قائلا: “يجب أن نتحدث عن نتائجنا مع اللاعبين الشباب الذين تمكنوا من التأهل للمونديال، بعد أن حققوا سبع انتصارات وتعادلا واحدا، وسجلوا 25 هدفا واستقبلت شباكهم 3 أهداف لا غير، عدا ذلك هو إثارة ومضيعة للوقت، وهو ما يناسب شخصًا ما. لن أدخل في هذه الخلافات”.

يذكر أن رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، فوزي لقجع، كان أكد، أخيرا، أن المنتخب الوطني يسع الجميع، مشيرا إلى أن المتعين الآن هو توفير الظروف المواتية للأسود كي يحضروا أنفسهم لنهائيات كأس العالم بقطر، وإلى أن الباب ينبغي أن يفتح لزياش ومزراوي وغيرهما.

شاهد أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى